قرر المجلس الأعلى للجامعات في جلسته الأخـيرة، برئاسة، الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تشكيل لجنة قومية لتصنيف الجامعات برئاسة نائب الوزير لشئون البحث العلمى عصام خميس؛ بهدف استكمال ملفات الجامعات لإدراجها في مراكز متقدمة في أهم التصنيفات العالمية كالتصنيفات الإنجليزية، ("تايمز هاير إيديوكيشن" و"كيو إس"، و"التصنيف الصيني شنغهاي"، و"التصنيف الأسباني ويبوميتريك"، وتصنيف "يو إس نيوز الأمريكي"، وتصنيف "لايدن الهولندي

وفي بيان صادر عن الوزارة اليوم الجمعة، قالت إن هذا يأتي في إطار توجه الدولة حاليًا بالتصنيف الدولى للجامعات المصرية والحكومية، وتنفيذ هذا التوجه من خلال التعاون بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبنك المعرفة المصري،

وقدم عصام خميس، خلال اجتماع مجلس الجامعات الخاصة والأهلية السبت الماضي، موافاته بأسماء ممثلي الجامعات الخاصة لانضمامهم إلى لجنة تصنيف الجامعات مع الجامعات الحكومية.

يشار إلى أنه تم عقد أولى ورش العمل في تصنيف الجامعات بعنوان: «المقاييس الببليومترية والأداء المؤسسي للجامعات والمراكز البحثية»، وحاضر في الورشة الخبير الإنجليزي مدير مركز خدمات البحث والنشر، والمعرفة بالشرق الأوسط، والدكتور عصام خميس حيث استخدم الإنترنت وشرحًا عملياً من خلال الدخول على موقع بنك المعرفة المصري للوصول لمنصة Scopus العالمية للنشر العلمي العالمي والحصول على المعلومات الخاصة ومؤشرات تميز أعضاء هيئة التدريس وأعضاء هيئة البحوث والجامعات والمراكز البحثية كعدد الاستشهادات ومعامل هيرش للباحثين وللجامعة.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك