قال رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد المحرصاوي، إن قوات الأمن لم تلقي القبض على أي طالب من داخل الحرم الجامعي أو المدينة الجامعية.

وأوضح المحرصاوي في مؤتمر صحفي، اليوم الإثنين، أن قوات الأمن ألقت القبض على ٧٠ شخص ٢٠ منهم فقط من طلاب الجامعة.

وشدد على حق قوات الأمن في التأكد من إقامات الأجانب،  قائلا: «الأمن وجد بعض التجمعات الأجنبية بصفة دورية، فحرصا على أمن الوطن تم التحقق إذا كانت إقاماتهم شرعية أو لا».

وأشار المحرصاوي إلى أن ١٧ من طلاب الأزهر المقبوض عليهم تم الإفراج عنهم بعد التأكد من شرعية إقاماتهم، لافتا أن الثلاثة الآخرين مفصولين من الجامعة.

وأومأ إلى وجود قوانين تفيد بحظر العمل على الطلاب الوافدين، وحظر البقاء في مصر لمن تعدت إقامتهم في ثلاثة أشهر بعد إنتهاء الفترة المحددة لتأشيرة السياحة.

وتسائل: «لماذا تطبق علينا نفس القوانين في الخارج ولا نريد أن نطبقها في الداخل؟».

اقرأ المزيد

كل ما نعرفه عن احتجاز طلاب «الإيغور» في مصر (فيديو)

وأشارت الأنباء أن عملية الاحتجاز تمت من المطاعم والأماكن العامة التي يتردد عليها الطلاب، ومن حاول الخروج من مصر، تم احتجازه في المطار..



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر