طالب القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا، الدكتور ابراهيم سالم، بعودة الحرس الجامعي التابع لوزارة الداخلية مرة أخرى لحفظ الأمن والانضباط مرة أخرى للحرم الجامعي، قائلًا: «لابد من إيجاد حل لعودة الحرس الجامعي الشرطي بأي طريقة دون حساسية أو ربطها بالماضي ويتم تسميتها شرطة الجامعات».

وعلق سالم، خلال مداخلة هاتفية على فضائية «صدى البلد»، على واقعة الخطوبة التي وقعت بحرم جامعة طنطا وتبادل فيها الطلاب الأحضان، قائلًا: «سيتم اتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضد الطلاب المتورطين في واقعة قيام حفل الخطوبة».

وأشار القائم بأعمال الجامعة، إلى أن أفراد الأمن الإداري بالجامعات غير قادرين على التعامل مع مثل تلك الوقائع، مكوضحًا خروج الشرطة من الحرم الجامعي بعد أن كان لها سيطرة كاملة على حفظ الأمن والانضباط هو سبب تدهور الانضباط داخل الجامعات.

ولفت أن ما وقع بين الطلاب نتيجة ما يتم عرضه على شاشات التليفزيون وما يتم إنتاجه من أفلام السبكي، مؤكدًا سيتم استدعاء ولي أمر الطالب والطالبة مرتكبي الواقعة بعد أن تم التعرف على سبعة من الطلاب بواسطة الكاميرات وسيتم التحقيق معهم واتخاذ الإجراء المناسب.




0
0
0
0
0
0
0