كتب - محمد شعبان

اعتبر رئيس جامعة بني سويف، الدكتور علاء عبدالحليم، أن طرح مسألة رجوع الحرس الجامعي التابع لوزارة الداخلية للجامعات سابق لأوانه ولايستوجب الحديث عنة الآن.

وأشار رئيس الجامعة في تصريحات خاصة لـ«شبابيك» أن رجوع الحرس الجامعي لتولي تأمين الجامعات المصرية يحتاج إلى دراسة أمنية مسبقة ومعدة جيدا.

وقال إنه لايوجد حتي الآن أي دلائل تشير للاحتياج إلي عودة حرس وزارة الداخلية إلي الجامعات.

كان القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا، الدكتور إبراهيم سالم، طالب بعودة حرس وزارة الداخلية لتأمين الجامعات، معللا أن أفراد الأمن الإداري لا يمكنهم التعامل مع بعض الأحداث التي تخرج عن سيطرتهم.

وجاءت تصريحات رئيس جامعة طنطا عقب واقعة «الحضن» التي وقعت بين طالب وطالبة أمام كلية الحقوق، احتفالا بخطوبتهم وسط حشود كبيرة من زملائهم.

وانتهي وجود قوات حرس وزارة الداخلية في الجامعات عقب ثورة 25 يناير، وتسلم تأمين الجامعات أفراد الأمن الإداري وشركات تأمين.

واتفق مدير الأمن الإداري بالجامعة، العميد حامد أحمد السعدني، مع الدكتور علاء عبد الحليم، مؤكدا أن الجامعات ليست في حاجة لعودة حرس وزارة الداخلية لتأمين الحرم الجامعي مرة أخرى وخصوصا في الوقت الحالي الذي يحتاج تواجد قوات الشرطة في العمل الميداني.

وكشف في تصريحات لـ«شبابيك» أن جامعة بني سويف لديها أكثر من 500 فرد أمن وضابط مدربين جيدا على كيفية التأمين الكامل للحرم الجامعي بالداخل والخارج. 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


منصة إعلامية تخاطب الشباب المصري