إذا كنت ترغب في اكتساب الخبرة العملية، فعليك البحث عن ورش العمل المرتبطة بتخصصك، أو المجال الذي ترغب في العمل فيه بعد التخرج من الجامعة، فلا تكتفي بالمحاضرات الجامعية والدورات التدريبية.

في هذا التقرير، يوضح «شبابيك» عددا من مميزات ورش العمل من خلال الاستعانة بخبير الموارد البشرية بقطاع البترول الدكتورة داليا غيط، وخبير التنمية البشرية، بسمة سليم.

ابتعد عن الطريقة التقليدية

الدورة التدريبية مثلها مثل المحاضرة الجامعية، فهي تعتمد على الجانب النظري، حيث يكون المتدرب متلقِِ فقط، عكس ورشة العمل التي تبتعد عن الطريقة التقليدية للمحاضرة، لأنها تركز على الجانب العملي والتطبيقي بدرجة أكبر، الأمر الذي يميز ورش العمل عن غيرها، فالجانب النظري يكون من السهل الوصول إليه بمفردك سواء عن طريق الكتب أو الانترنت أو غيرها عكس الجانب التطبيقي، وفقا لاستشاري الموارد البشرية الدكتورة داليا غيط.

 د. داليا غيط

المدرب في ورش العمل يعتمد على أساليب مختلفة ومتنوعة في التعليم، ما يساعد المتدرب على استغلال جميع حواسه (الحسية والسمعية والبصرية)، الأمر الذي يسهم في تثبيت المعلومة في الذهن والاحتفاظ بها لمدة أكبر، حتى في حالة نسيان الجزء النظري يكون من السهل استرجاعه من خلال النشاط الذي قمت به بنفسك، هذا ما تؤكده خبيرة التنمية البشرية بسمة سليم.       

إضافة للسيرة الذاتية

في مقابلات العمل يبحث المحاور في السيرة الذاتية عن الخبرة العملية التي يمتلكها المتقدم للوظيفة، لذلك تعتبر ورش العمل إضافة للسيرة الذاتية خاصة لحديثي التخرج. كما  تؤكد «غيط» أنها تنعكس بشكل إيجابي على إجاباته في أثناء المقابلة، طالما كان ملما بالجانب العملي والتطبيقي بشكل جيد، ما يجعله أكثر قدرة على المنافسة وتزيد من فرص قبوله.

اكتساب المهارات الإدارية

ورش العمل لا تُمكنك من اكتساب الخبرة العملية في مجال التخصص فقط بل تساعد في اكتساب المهارات الإدارية الأخرى اللازمة لسوق العمل أيضا، ومن بينها مهارة العمل مع فريق، والتنسيق، وهي ميزة أخرى تُضاف لورش العمل، وتميزها عن الدورات التدريبية النظرية، فضلا عن أن أغلب ورش العمل غالبا ما تنتهي بتنفيذ مشروع كبير يشارك فيه جميع المتدربين، ما يحقق استفادة أكبر ويُكسب الكثير من المهارات سواء في مجال التخصص أو غيره، هذا وفقا لـ«غيط»، و«سليم».

تنمية مهارات التواصل

مهارات التواصل مع الآخرين من المهارات الأساسية المطلوبة في سوق العمل، والحصول على ورش العمل يُتيح لك فرصة أكبر لاكتسابها، لأنها تعتمد في الأساس على مشاركة المتدربين بشكل كبير في أثناء التدريب، لتبادل الخبرات والمهارات المختلفة، وإذا كنت تخشى من التحدث أمام الجمهور (مهارة العرض) فستتمكن من التغلب على ذلك في أثناء الورشة لأن مشاركة باقي المتدربين وعرضهم لأفكارهم سيشجعك على المشاركة أيضا، ما يدعم ثقتك في نفسك ويُكسبك العديد من المهارات من بينها مهارة تطوير الذات، والتواصل الفعال.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب وتقيم بمحافظة بني سويف