تمكن فريق طلابي بجامعة بنها من اختراع روبوت كاشف للألغام يبلغ طوله 130 سنتيمتر وعرضه 45 وارتفاعه 30 سنتيمتر.

وحصد الفريق الطلابي المركز الأول عالميا في المسابقة التي أقيمت في ماليزيا خلال شهر أكتوبر.

ويعمل الروبوت وفق برنامج تم ابتكاره ليكشف الألغام سواء المدفونة أو الظاهرة، ويرسل إشارات إلى البرنامج الذي يمكن تحميله على أجهزة الموبايل والكمبيوتر، ويعلن الجهاز من خلال الإشارات عن وجود ألغام في المنطقة التي يبحث فيها.

وتكلف إنتاج الروبوت حوالي 14 ألف جنيه بشكل مبدئي، دفعتها جامعة بنها تشجيعاً لطلابها علي الابتكار وتمثيل مصر والجامعة في المحافل والمسابقات الدولية.

وأكد رئيس الجامعة، الدكتور السيد القاضي، على اهتمام الجامعة بدعم المبتكرين، لافتا إلى أن الجامعة تحملت سفر الطلاب إلى ماليزيا للمشاركة في المسابقة العالمية.

واستقبل «القاضي» الفريق الطلابي عقب عودته من المشاركة في ماليزيا، بحضور الدكتور هشام أبوالعينين نائبه للدراسات العليا والبحوث وعدد من عمداء الكليات وأعضاء مجلس النواب، وأهدى الفريق شهادة المركز الأول لرئيس الجامعة وللجامعة.

وأشار رئيس الجامعة إلى أنه سيتم البدء في تسويق هذا الجهاز الذي تحتاجه مصر هذه الفترة للكشف عن آلاف الألغام الموجودة في الصحراء الغربية، والتي تعقو مخططات التنمية في هذه المنطقة.




 




0
0
0
0
0
0
0