تحدث رئيس جامعة أسيوط مع عدد من الطلاب المستقلين لمواصلة النقل الداخلية "الطفطف" للاطمئنان على فاعليته في تخفيف الانتقال داخل الحرم الجامعي على الطلاب وكافة المترددين على الجامعة، وذلك بعد القرار الصادر بمنع دخول سيارات الأجرة داخل الجامعة.

وأعرب الطلاب عن سعادتهم ببدء عمل الطفطف وما ساهم به فى توفير الوقت والجهد في الانتقال من البوابات إلى داخل كليات الجامعة وخاصة البعيد منها.

وأشار مدير وحدة التكنولوجيا بالجامعة، الدكتور وائل خير الدين، أن كل طفطف مكون من عربيتين بسعة 36 راكب وأحدهما مختص بنقل المترددين إلى الحرم الجامعى من بوابة الجامعة المواجه لشارع المكتبات والآخر يعمل من بوابة الجامعة المجاورة لترعة الإبراهيمية ليطوف أرجاء الجامعة وذلك بمقابل جنيه واحد للفرد.

 

 




1
-4
4
0
0
0
1