أعلن عدد من أسر جامعة حلوان وجود بعض العراقيل التي تواجه الطلاب، بنصوص داخل اللائحة الطلابية.

وأوضح الطلاب لـ«شبابيك» أهمية الانتخابات؛ مؤكدين تساعد في رفع مستوى الأسرة، وتسعى لخدمة الطلاب.

وفند طلاب الأسر «مصريانو، وعز الشباب،أحرار، حياة»، البنود التي يعترضون عليها، باللاحة الجديدة وهي كالتالي:

ـ تحديد نسبة الطلاب الذين ينتخبون وهي ٥٠٪ في الانتخابات، فهذا يعطي الجامعة الحق في أختيار الاتحاد الممثل من وجهة نظرها وتعيينه.

ـ توقيت عمل الانتخابات غير مناسب لأنه في نهاية الترم، مما يتسبب في ضعف اشتراك الطلاب بالانتخابات.

ـ حصر إجراءات سحب وتقديم استمارات الترشح للانتخابات في يوم واحد.

ـ أيضا جعل يوم  واحد فقط للدعاية الانتخابية ما يتسبب في ضعف تعريف المرشح لزملائه المشاركين.

ـ عدم فتح باب الترشح لجميع طلاب الكلية، لأن ممارسة النشاط تبع اللجنه المرشح لها شرط أساسى للترشح.

وبدأت اليوم الأربعاء إجراءات انتخاب اتحاد طلاب الجامعات الحكومية.

وتستقبل 25 جامعة مصرية أوراق الطلاب الراغبين في الترشح بكل كلية على مستوى الجمهورية.

وتشترط اللائحة المنظمة لعمل الانتخابات أن يرفق المرشح بأوراق التقديم ما يفيد ممارسة النشاط الطلابي قبل ذلك إلى جانب نسخة من برنامجه الانتخابي.

ويأخذ مركز عدالة الحقوقي على اللائحة الطلابية عدة ملاحظات أهمها أن قرار الاتحاد مشروط تنفيذه بموافقة موظفي الجامعات.

وألغت اللائحة الجديدة اتحاد طلاب مصر الأمر الذي اعترضت عليه حركات ناشطة في العمل الطلاب إلى جانب 6 اتحادات جامعية.

وتكتفي بإجراء الانتخابات على مستوى الكليات ثم الجامعات فقط.

وتوقفت الاتحادات العام الماضي لحين إقرار اللائحة الجديدة، وقبل ذلك أجريت الانتخابات للمرة الأولى منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في عام 2015 واستحوذ عليها طلاب مستقلون ومحسوبين على حركات سياسية معارضة.

وعُرف عن مكتب اتحاد طلاب مصر 2015 انتقاده اللاذع لرئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بسبب القبض على طلاب معارضين لاتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية قبل إقرارها.




0
0
0
0
0
0
0