أعلن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمشرف على قطاع التعليم والطلاب، الدكتور محمد عبد اللطيف، استبعاد  159 طالب  وطالبه من الكشوف المبدئية للمتقدمين لانتخابات الاتحادات الطلابية للعام الجامعي 2017/2018.

وأضاف في بيان له أن إجمالي المتقدمين أصبح 868  طالب وطالبة، موضحاَ أن الطلاب المستبعدين غير مطابقين لشروط الترشح للانتخابات.

وصرح  المشرف العام على الأنشطة الطلابية، الدكتور شحاتة غريب شلقامي، أنه تم  استبعاد الطلاب الذين ليس لهم نشاط  طلابي موثق في اللجنة المقدم لها  طبقاَ للائحة الطلابية المعتمدة من مجلس الوزرا.

وأوضح مدير الاتحادات الطلابية، أحمد شريت، أن أعداد الطلاب المتقديمن وعددهم 868 توزعت على الكليات بالنحو التالي:

كلية الطب البيطري 42 طالب وطالبة.

كلية الهندسة 51 طالبا وطالبة.

كلية الحاسبات والمعلومات 30 طالبا وطالبة.

كلية الخدمة الاجتماعية 47 طالبا و طالبة.

كلية الحقوق 35 طالبا و طالبة.

كلية التجارة 77 طالبا وطالبة.

طب الأسنان 20 طالبا وطالبة.

التربية الرياضية 57 طالبا و طالبة.

التربية النوعية 21 طالبا وطالبة.

الطب البشري 16طالبا و طالبة.

كلية العلوم 79 طالبا و طالبة.

كلية الآداب 11طالبا و طالبة.

كلية الصيدلة 43طالبا و طالبة.

كلية الزراعة  18 طالبا وطالبة.

كلية التربية 21 طالبا و طالبة.

كلية التمريض 39 طالب وطالبة.

كلية رياض الأطفال 18 طالبة.

كلية الفنون الجميلة 33 طالب وطالبة.

 معهد دراسات وتكنولوجيا صناعة السكر 21 طالب وطالبة.

 فرع جامعة أسيوط

كلية التربية 38 طالبا.

كلية الزراعة 14 طالبا وطالبة.

كلية الطب البيطري 16 طالبا وطالبة.

كلية العلوم 57 طالبا وطالبة.

كلية الآداب 16 طالبا وطالبة.

كلية التربية الرياضية 52 طالبا وطالبة.

ومن المقرر أن تبدأ الدعاية الانتخابية، الخميس 7 من الشهر ذاته.

يوم الأحد 10 ديسمبر، تجرى الجولة الأولى من انتخابات الكليات، وتٌعلن النتائج في اليوم ذاته، وتجرى انتخابات الإعادة في اليوم التالي، 11 ديسمبر.

ويٌنتخب أمناء اللجان ومساعديهم ورئيس الاتحاد، على مستوى الجامعة، الخميس 14 ديسمبر.

وتوقفت انتخابات اتحاد الطلاب بالكليات والجامعات العام الدراسي الماضي بسبب تشكيل لجنة لوضع لائحة طلابية جديدة، مع استمرار عمل الاتحادات الطلابية القديمة التي تم تشكيلها في 2015/2016.

وتشكلت اللجنة من رئيس جامعة عين شمس، الدكتور عبد الوهاب عزت، رئيسا، وعضوية عدد من الطلاب والخحريجين والمستشارين القانونيين.

وعرضت مسودة اللائحة على المجلس الأعلى للجامعات، وعقب الموافقة عليها تم إرسالها إلى مجلس الوزراء الذي وافق عليها وأرسلها إلى مجلس الدولة لمراجعتها.




0
0
0
0
0
0
0