قال الطالب بالفرقة الأولى كلية العلوم جامعة حلوان، محمد الصيفي، إنه اضطر لإلغاء المظاهرة التي دعا إليها دعما للقضية الفلسطينية والمسجد الأقصى، بعد تهديده من قبل مدير أمن الجامعة، اللواء محمد فتحي بالتحقيق.

وأضاف لـ«شبابيك» أن مدير الأمن أبلغه أنه سيحوله للتحقيق في حال تنظيم المظاهرة، موضحا «قالي ستكون كبش فداء ومش هتبات في بيتكو لو ما لغيتش المظاهرة».

وأكمل: «خوفا على مستقبلي قلت له أنا هاعمل اللي عليا وهنشر على صفحة الجامعة إن المظاهرة اتلغت، وسأجلس عند المكتبة المركزية لمنع الطلاب من التجمع والتظاهر».

وأوضح أنه منع أكثر من ٣٠٠ طالب من الوقوف أمام المكتبة «رجعت أكثر من ٣٠٠ طالب كان ممكن يكونوا ٢٠٠٠ طالب مع أول هتاف».

وكانت صفحة جامعة حلوان على فيس بوك، قد دعت إلى مظاهرة اليوم أمام المكتبة المركزية دعما للقضية الفلسطينية.

اقرأ المزيد

على استحياء.. جامعة حلوان تنظم وقفة تضامنية مع القدس

حضر الوقفة نائب رئيس الجامعة الدكتور جمال شكري وعدد من الموظفين وعمداء الكليات وعدد محدود من طلاب الجامعة.



0
0
0
0
0
0
0