قررت الدائرة 14 بمحكمة جنايات الجيزة، اليوم الثلاثاء، إخلاء سبيل الطالب بكلية الحقوق جامعة حلوان أحمد علاء، والناشطة سارة حجازي بكفالة 2000 جنيه وعدم استئناف النيابة، على خلفية اتهامهما برفع علم المثليين، عقب مرور 90 يومًا على حبسهما.

وكانت نيابة أمن الدولة أصدرت قررا بحبس الطالب بكلية الحقوق جامعة حلوان، أحمد علاء، بتهمة الترويج للمثلية ورفع علم الرينبو بالتجمع الخامس خلال حفل مشروع ليلى.

واتهمت النيابة «علاء» بالإنضمام إلى جماعة تخالف نصوص القانون والغرض منها تعطيل أحكام الدستور، والترويج لأفكار ومعتقدات تلك الجماعة بالقول والكتابة و التحريض على الفسق والفجور فى مكان عام.

ووجهت نيابة أمن الدولة العليا لـ«علاء» تهم منها:

١- الإنضام إلي جماعة أسست على خلاف أحكام القانون هدفها الإضرار بالسلم الإجتماعي.

٢- الترويج بالطرق العلانية لأفكار هذه الجماعة.

٣- اعتناقه وآخرين أفكار شاذة وتكوين جماعة أطلق عليها (جماعة المثليين).

 ٤- التواصل مع منظمات مجتمع مدني خارجية لتلقي دعم لنشر تلك الافكار، وتابع، محمد، خلال منشوره: «من الآخر الموضوع مالوش علاقة بأحمد علاء أو ارتكابه أي حاجة».

ويذكر أن أجهزة الأمن القت القبض على الطالب، أحمد علاء، لاتهامه برفع علم قوس قزح «شعار المثلية الجنسية» خلال حفلة غنائية بالتجمع الخامس لفرقة مشروع ليلى يوم الجمعة 22 سبتمبر من العام الماضي.



0
0
0
0
0
0
0