بعد القبض على الفريق سامي عنان وانسحاب المحامي خالد علي من الترشح لانتخابات الرئاسة، يبقى الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي وحيدا في السباق المقرر انعقاده في مارس الجاري.

ومع اقتراب موعد إغلاق باب الترشح دون ظهور مرشح جاد.. ماذا لو ظل السيسي وحيدا في السباق؟

ماذا لو ظل السيسي وحيدا؟

المادة 36 من قانون الانتخابات الرئاسية حددت الموقف الإجرائي من التعامل مع انتخابات رئاسة الجمهورية في حال ضمت مرشحا وحيدا دون منافس.

يشترط قانون الانتخابات على المرشح الوحيد الحصول على أصوات 5% من إجمالي عدد الناخبين المقيدة أسماؤهم بقاعدة بيانات الناخبين على مستوى الجمهورية.

وفي حال عدم حصول المرشح على النسبة المشار إليها، تنص المادة 36 على إعلان اللجنة الوطنية للانتخاب فتح باب الترشح مجددا خلال 15 يوما من تاريخ إعلان النتيجة.

نص المادة 36 من قانون الانتخابات الرئاسية التي تنظم عملية الاقتراع في حال كان هناك مرشحا وحيدا

كم أعداد الناخبين في مصر؟

ووفق المتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، فإن أعداد المقرر لهم الاقتراع بلغت أكثر من 59 مليون ناخب.

وبذلك يكون على الرئيس عبدالفتاح السيسي أن يحوز على 3 مليون ناخب. وهي نسبة الـ5% التي حددها قانون الانتخابات.

ماذا لو لم تبلغ الانتخابات النصاب القانوني؟

وطبقا للقانون، في حال تراجعت نسبة أصوات السيسي عن 5% من إجمالي الناخبين، تجرى الانتخابات بجميع إجراءاتها من جديد.




0
0
1
0
0
1
0