كشف رئيس لجنة تقصي الحقائق في حادث سقوط أسانسير مستشفى جامعة بنها، المهندس محمد النمر، تفاصيل معيانة اللجنة للحادث وحالة المصعاد داخل المستشفى.

وجاءت تفاصيل تقرير اللجنة كالتالي:

  • معاينة المصعد استمرت 3 ساعات، والتقطت اللجنة  300 صورة، وعقدت اجتماعات 15 ساعة.
  • اللجنة مكونة من أستاذ في الانهيارات الميكانيكية، الدكتور عبد الفتاح هاشم، وأستاذ في الهندسة الكهربية، الدكتور إبراهيم هلال.
  • معاينة المصعد استمرت 3 ساعات، والتقطت اللجنة 300 صورة، وعقدت اجتماعات بإجمالي 15 ساعة.

  • السبب المباشر هو انهيار الكمَر الحامل لطارة جبال الجر، بسبب تركيبها الخاطئ وعدم تثبيتها بشكل صحيح «متثبتة بصامولة ووردة».
  • اللجنة توصلت إلى أن التصميم الخاص بالمصعد خطأ ولا يصلح لاستخدمامه في المستشفيات.
  • المهمات المستخدمة في المصعد رديئة جدا «الحديد، الشاسيهات، اللوحة الكهربية».
  • يوجد عيوب في التركيب.
  • جهاز الأمان الأساسي في المصعد لا يعمل «فرملة الطوارئ».
  • الكابينة الخاصة بالمصعد لا يوجد بها باب داخلي.
  • تواجد تراكمات صدأ وأتربة تشير لعدم وجود صيانة حقيقية للمصاعد.
  • المصعد مصمم للعمل بـ 6 أحبال جر، وكان الموجود 5 فقط، 4 منهم خرجوا من المكان المخصص لهم وآخر انقطع بنتيجة للحادث.
  • أبلغنا الجهات المعنية بضرورة توقف الثلاثة مصاعد الأخرى حتى لا تتكرر المأساة.
  • لوحة التشغيل الكهربائية بها أسلاك أشبه بـ«عش العنكبوت» وغير مرتبة بشكل صحيح.




0
0
0
0
0
0
0