استعرض وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، توصيات ورشة العمل التي نظمها المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، حول التحديات التي تواجه تطوير مصانع إنتاج أعلاف الأسماك.

وجاءت التوصيات على النحو التالي:

  1. تشكيل لجنة تأسيسية من 15 خبير لاستكمال الاحتياجات الأساسية وتوفيق الأوضاع اللازمة لإنشاء الكيان القانونى المقترح.

  2. تدعيم الجامعات والجهات البحثية للبرامج البحثية الموجودة بها؛ لتوفير بديل محلي لمسحوق وزيت الأسماك وكافة مصادر البروتين المستوردة من الخارج.

  3. إنشاء مركز تقني للتدريب ودعم متطلبات توكيد الجودة للمزارع والمفرخات ومصانع العلف بمحافظة كفر الشيخ، وكذلك متطلبات تحليل مياه الاستزراع والأعلاف وأمراض الأسماك نظرا لأن محافظة كفر الشيخ تنتج أكثر من 60% من إجمالي الثروة السمكية المنتجة بمصر.

  4. استمرار عقد الدورات التدريبية وورش العمل التطبيقية المتخصصة في كافة الأنشطة والتخصصات الموجودة بالمعهد بشكل عام وخاصة فيما يتعلق بالاستزراع السمكي والبيئة المائية.

  5. إطلاق برنامج لتدريب وتأهيل طلاب مرحلة البكالوريوس بكليات العلوم والزراعة والطب البيطري؛ بهدف اكتساب المهارات التطبيقية اللازمة بما يتيح الفرصة لهم للعمل بقطاع الاستزراع السمكي.

وشهدت فعاليات الورشة حضور أكثر من 300 خبير في قطاع الاستزراع السمكي على مستوى الجمهورية، يمثلون أصحاب مصانع إنتاج الأعلاف، والمزارع السمكية، والمفرخات، والجمعيات السمكية، وأعضاء هيئة التدريس بعدد من الجامعات والمعاهد البحثية، وممثلين عن البنك الزراعي المصري، والمعمل المركزي للثروة السمكية بوزارة الزراعة، والهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية.



0
0
0
0
0
0
0