يرأس وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار اجتماعا طارئا لمجلس الجامعات الخاصة والأهلية، غدا الاثنين؛ لتحديد كيفية استكمال طلاب جامعة سيناء دراستهم في الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2017-2018، لحين انتهاء العملية الشاملة سيناء 2018.

يأتى انعقاد هذا الاجتماع عقب دراسة الوزارة بالتعاون مع إدارة جامعة سيناء كافة البدائل والخيارات الممكنة لاستكمال الفصل الدراسي الثاني للحفاظ على مصالح الطلاب وأمنهم.

وعلى مستوى المعاهد العليا بشمال سيناء فقد تقرر نقل طلاب المعهد العالي للسياحة واللغات والإدارة بالعريش إلى مقر مؤقت بالمجمع التعليمى بالإسماعيلية.

ونقل طلاب المعهد العالي للعلوم التجارية والحاسب الآلي بالعريش إلى مقر مؤقت خلف جامعة قناة السويس والمعهد العالى للهندسة والتكنولوجيا بالعريش إلى كلية الهندسة بجامعة قناة السويس.

أما المعهد الفنى الصناعى ببئر العبد تخصص كهرباء نقل إلى المعهد الفني الصناعى ببورسعيد، وتخصص مدنى إلى المعهد الفنى الصناعى بالزقازيق. والمعهد الفنى التجارى بالعريش إلى المعهد الفني التجاري ببورسعيد.

وعلى مستوى طلاب جامعة العريش، فقد تقرر اختصار المناهج الدراسية مع عدم الإخلال بالمضمون العلمى ومد فترة الفصل الدراسى الثانى وإلغاء الفصل الصيفي «summer course» إذا استدعى الأمر ذلك، حتى نهاية العمليات واستقرار الأوضاع فى شمال سيناء.




0
0
0
0
0
0
0