طالب المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، اللواء محمد الغباري، طلاب جامعة الأزهر بضرورة البعد عن الشائعات والالتفاف حول القيادة السياسية؛ لإفشال المخطط الذى يهدف لتفتيت المنطقة إلى دويلات صغيرة لصالح الكيان الصهيوني، على حد قوله.

وأضاف الغباري أن الغرب اتفق على تقسيم الشرق الأوسط، لافتا إلى أن قوة الإرادة المصرية كانت التحدي الأكبر في سبيل إفشال كل المخططات الغربية.

ودعا المستشار بأكاديمة ناصر، خلال منتدى رابطة أزهري من أجل مصر، الطلاب للمشاركة في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

 ولفت الغباري إلى أن القوات المسلحة قطعت مشوارا كبيرا في سبيل القضاء على الإرهاب في سيناء.

وكرم نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع الوجه البحري، الدكتور محمد أبو هاشم، اللواء الغباري، وأهداه درع الجامعة.

وشارك في المنتدى الأول لرابطة أزهري من أجل مصر عددا من الجامعات المصرية والطلاب وممثلين عن بيت العائلة المصرية.

 



0
0
0
0
0
0
0