تلقى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، تقريرًا من مستشاره للأنشطة الطلابية، الدكتور طايع عبد اللطيف، حول فعاليات المؤتمر الثاني للمبادرات الطلابية بالجامعات المصرية.

وعقد مؤتمر المبادرات تحت رعاية الوزير في جامعة المنصورة بعنوان «التنمية المستدامة مصر 2030»، خلال الفترة من 11- 13 مارس الجاري.

وأوضح التقرير أن المؤتمر جاء لدعم الشباب ليكونوا قادرين على المبادرة وحل المشكلات التي تواجه المجتمع واتخاذ القرارات من خلال رؤية مصر 2030.

وأشار التقرير إلى أن الهدف من المؤتمر هو توعية الطلاب بفكر وأهداف التنمية المستدامة طبقا لأجندة الدول الأعضاء للأمم المتحدة عام 2015.

كما يهدف لإشراك شباب الجامعات المصرية في تحقيق رؤية مصر2030، وتشجيعهم على التفكير والإبداع والمبادرة بإيجاد حلول لمشكلات المجتمع دون المساس بقدرة الأجيال القادمة على تلبية احتياجتها الخاصة.

وأضاف التقرير أن مجالات المبادرات اشتملت على العدالة الاجتماعية والاقتصادية، والتكنولوجا والطاقة والبحث العلمي، والثقافة ومواجهة التطرف التعليمي والبيئي والصحي، والابتكار وريادة الأعمال.

وشارك طلاب من 21 جامعة حكومية، فضلاً عن مشاركة طلاب من جامعة النهضة، ومعهد مصر العالي للهندسة والتكنولوجيا.

وعقد على هامش المؤتمر العديد من الندوات في مجالات متعددة منها: «التنمية المستدامة مصر2030، ودور الثقافة في بناء السلام وخلق مجتمعات قوية، ودور المؤسسات الدولية ومنظمات المجتمع المدني فى تحقيق التنمية المستدامة».




0
0
0
0
0
0
0