اجتمع رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحانات الثانوية العامة، الدكتور رضا حجازي، مع رؤساء الكنترولات ولجان النظام، للاستعداد لامتحانات الثانوية العامة 2018.

وأكد حجازى خلال الاجتماع على أهمية مواصلة نجاح امتحانات الثانوية العامة كالعام الماضى من حيث آليات التنظيم، وتأمين اللجان وتوفير سبل الأمان للحد من الغش، مشيرًا إلى دورهم في انتقاء الأعضاء في هذه الأماكن الهامة في الكنترولات، وعملية الإحلال والتجديد بين أعضائها والتأكد من خطابات الندب لهم، وعدم انتداب معظمهم من الأعوام السابقة.

ووجه بتجهيز مادة تدريبية لتدريب رؤساء اللجان على آليات تنظيم اللجان والتعليمات وكيفية مواجهة المشاكل التي قد تعرقل سير العمل، وأهمية تشكيل لجنة أزمات لكل كنترول برئاسة مسئول الأمن الموجود بها لتفادى أي خطأ.

وشدد حجازي، على التأكد من صلاحية التليفون الأرضى بالمدارس بصفة عامة، والمدارس التي سوف تكون لجان سير بصفة خاصة؛ لتيسير متابعة أداء الامتحانات باللجان.

وطالب رئيس قطاع الامتحانات، على عمل محضر التقرير الطبي أو الغياب لأى طالب غائب في نفس اليوم، وكذلك اعتذارات المشرفين أو محاضر الغش للطلاب وعدم تأجيلها لليوم الثاني تفاديًا لشبهات الفساد، مؤكدًا على ضرورة التأكد من سلامة أوراق الامتحانات وعدم فقد ورقة أو جزء منها فالأسئلة محددة.

وأوضح أن هناك تعليق للدراسة في محافظة شمال سيناء يتم التغلب عليها من خلال عمل اسطوانات مدمجة تفاعلية يستفيد منها طلاب شمال سيناء.

وأشار حجازى إلى أهمية عقد اجتماع عبر شبكات الفيديو كونفرانس عقب كل امتحان مع مديرى عموم المواد واللجنة الفنية ومقدرى الدرجات للاتفاق على آليات التصحيح ومعاييره والالتزام به، موجهًا بتوزيع الدرجات على الخطوات وليس النتيجة النهائية فقط وسيتم تحديد عدد الخطوات في كل سؤال ومراعاة الوقت اللازم لها.








0
0
0
0
0
0
0