سافر وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، الدكتور خالد عبد الغفار، إلى باريس على رأس وفد مصري للمشاركة فى فعاليات الدورة الـ 204 للمجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو» بمقر المنظمة بباريس.

يشارك في الدورة سفراء وممثلي الدول الأعضاء، ويلقي الوزير كلمة مصر غد الإثنين 9 أبريل، والتي تتناول رؤية مصر قي إدارة المنظمة خلال الفترة المقبلة.

ومن المقرر أن تقدم مدير عام اليونسكو، أودري أوزلاي، أول تقاريرها للمجلس التنفيذي، وذلك عن أول فترات إدارتها للمنظمة منذ انتخابها فى نوفمبر 2017، حيث تتناول في تقريرها متابعة ماتم تنفيذه من قرارات المجلس التنفيذي والمؤتمر العام لليونسكو في دورته الأخيرة، وتقريرًا حول مشاركة اليونسكو في التحالف الدولي لحماية التراث في حالات النزاعات والصراعات، بالإضافة إلى تقييم لنتائج المرحلة التجريبية الرائدة من أداة اليونسكو لإدارة السياحة المستدامة.

وعلى هامش المجلس التنفيذي من المقرر أن يعقد الوزير عددًا من اللقاءات مع ممثلي الدول الأعضاء بالمجلس التنفيذي ورؤساء اللجان الوطنية لمنظمة اليونسكو، والوزراء بالدول الأعضاء للمنظمة؛ لبحث سبل التعاون بين مصر والمنظمة في كافة المجالات وبصفة خاصة التعليم العالي والبحث العلمي، وسبل دعم المنظمة.

ومن المقرر عقد اجتماع للأمناء العامين للجان الوطنية لمنظمة اليونسكو خلال يومي 11،12 أبريل الجاري، وسوف يشهد إطلاق النسخة الجديدة من التقرير السنوى للجان الوطنية، كما سيتم خلاله الإعداد للاجتماع الإقليمي الخامس للجان الوطنية المقرر عقده بكينيا يونيو القادم.

 



0
0
0
0
0
0
0