تُعتبر الحضارة الإغريقيّة أو اليونانية هي حضارةَ اليونان القديمة التي امتدت من عام 1200 قبل الميلاد فور انتهاء الحضارة الموكينية (أو الميسينيّة) حتّى موت الإسكندر الأكبر في عام 323 قبل الميلاد.

فترة الإغريق

كانت فترةً مليئةً بالإنجازات العلمية، والسياسية، والفلسفية، والفنية، وتركت أثراً لا مثيل له على الحضارة الغربية.

إنجازات الحضارة الإغريقيّة

تفوق الإغريق على الكثير من الحضارات في العديد من الإنجازات، ومن أهمها:

الفن

برع الإغريق في فن النحت، فقد كانت أعمالهم مثيرة للإعجاب في تمثيل الإنسان، وأبدعوا في تفصيل الشعر، والملابس، مع إضافة حركة إبداعية للتماثيل، إضافة إلى تجسيد العديد من العواطف، والحالة المزاجية للإنسان، فبعضها كان كوميديا، والآخر كان بملامح جدية، وأبدع النحاتون في تجسيد الوطنية، والحرية من خلال هذه التماثيل.

العلوم السياسية

كان للحضارة الإغريقية أثر كبير على العلوم السياسية، فقد كانت أول من قدم دراسةً منهجيةً لنظام حكم البشر، وأول من درس الأشكال المختلفة من أنظمة الحكم، مع تحديد نقاط الضعف والقوة لكل منها، حيث قدم أفلاطون أول حكم سياسي في كتاب (الجمهورية) الذي يتحدث فيه عن العدالة، كما قدم أرسطو الكثير من السياسات التي درست نهج الكثير من حكومات المدن اليونانية القديمة، ثم صنفها حسب نقاط الضعف والقوة لكل منها.

الرياضيات

قدمت الحضارة اليونانية مساهمات عديدة ومهمة في مجال الرياضيات، مثل: نظرية فيثاغورس، وأعمال إقليدس المتخصّص بعلم الهندسة، حيث كان كتاب العناصر لإقليدس مرجعا أساسيا للنّصوص الهندسية خلال السبعينيات. الرياضة

ساهمت الحضارة اليونانية في العديد من أصناف الرياضة التي تمارس حاليا، ومنها: الألعاب الأولمبية، والماراثون، اللذان اكتسبا أسمائهما من اللغة اليونانية، بالإضافة إلى صالة الألعاب الرياضية، والملاعب وغيرها.

التاريخ

اهتم الإغريق بالتاريخ، وقدموا أفضل الأعمال التاريخية الحقيقية، وكان من بينهم أفضل المؤرخين، وهم: ثوسيديدس، وهيرودوت، وجدير بالذكر أن هيرودوت قدم عملاً تاريخيّاً مثيراً للإعجاب عن الحروب الفارسية، لأنه قدمها بطريقة تتجاوز مجرد الأحداث الماضية، فحاول تفسير سبب حدوثها، والعبر التي يمكن أن تدرس من التاريخ الماضي، بالإضافة إلى تحدثه عن الدين، والعلاقات الأسرية، وغيرها.

الشعر

كان للحضارة الإغريقية تأثير دائم على الشعر وكانوا أول من حلل الشعر بشكل منهجي، وعلى رأسهم أرسطو المبدع في النقد الأدبي، إضافة إلى تقديمهم الأشعار، والقصائد، ومنها: الإلياذة، والأوديسا لهوميروس.

العلوم

العديد من المصطلحات العلمية المستخدمة حالياً أصلها أسماء يونانية، لأنهم كانوا أول من استكشف هذه المجالات، مثل: الفيزياء، والأحياء، وعلم وظائف الأعضاء، وعلم الحيوان.

جدير بالذكر أن طاليس الفيلسوف اليوناني الأول وأبو الفيزياء كان على الدوام يطرح أسئلة أساسية وجوهرية عن الكون، وأيضاً أرسطو الذي أعتقد أن العالم يتكون من أربعة عناصرأساسية، ليأتي من بعده يونانيون آخرون، ويضيفوا أن هذه العناصر تتكون من جسيمات غير مرئية، وغير قابلة للتجزئة، تسمى الذرات، كما قام أرسطو بتقديم العديد من الأعمال الأخرى في علم التصنيف.

الديانة في الحضارة الإغريقية

عبد الإغريق العديد من الآلهة، مثل: زيوس الذي كان يُعتبر الأهم، وزوجته هيرا، وأثينا آلهة الحكمة والمعرفة، وأبولو إله الموسيقى والثقافة، وأفروديت إله الحب، وديونيسوس إله النبيذ، وديانا إلهة الصيد، وكانت هذه الآلهة تعتبر آنذاك مصدرا للمساعدة.

لم يكن ينظر إليها كمصدر للعبادة والإخلاص، وبالرغم من ذلك ركز الدين لدى الإغريق على السلوك الأخلاقي، كما سعى الناس إلى طلب المشورة والنصائح من الكهنة الذين كانوا يتلقون رسائل من الآلهة كما كانوا يعتقدون.

 



0
0
0
0
0
0
0