استضافت جامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة، اليوم الإثنين، عالم الآثار المصري، الدكتور زاهي حواس، في ندوة  «أسرار في حياة الفراعنة والأهرامات».

وقال حواس إن بعض الناس يؤمنون بلعنة الفراعنة وهي غير حقيقية، وقد ظهرت لعنة الفراعنة مع اكتشاف مومياوات توت عنخ آمون، مضيفا أنه حاول كشف سر اللعنة بتحليل مومياء توت عنخ آمون «روحت أحلل مومياء توت عنخ آمون، جهاز الأشعة المقطعية توقف».

وأوضح حواس أنه لايوجد شيء اسمه زئبق أحمر، بل هو أسطورة للنصب.

وأضاف حواس، أن هناك كتبا وأساطير مزيفة خاصة ببناء الأهرامات، موضحا أن الهرم لم يبن بالسخرة، وإنما كان مشروعا قوميا شارك في بنائه 10 آلاف عامل.

وأشار إلى أن المتحف المصري سُرق منه 54 قطعة وقت ثورة 25 يناير وأُعيد معظمها، مضيفا أن الإخوان أرادوا تدمير الحضارة المصرية خلال فترة حكمهم.

وتابع حواس: «عزمت بيل جيتس على الغداء ليتبرع لمصر ومتبرعش ويا ريتني ما عزمته».



0
0
0
0
0
0
0