قال أستاذ مادة الأخلاق بجامعة كفر الشيخ، الدكتور محمد كمال، إن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار لا يملك زيادة مرتبات أعضاء هيئة التدريس، موضحًا: «قالها بلسانه أكثر من مرة أنه لن يملك فلماذا نعيد الكرة».

وأعلن كمال في جروب خاص بأعضاء هيئة التدريس، عن فشل اللجان التي شكلها الوزير منذ البداية، قائلًا: «الهدف منها إيقاف الهجوم على الوزير بسبب عدم تحقيق أي تقدم في معظم الملفات المطروحة أمامه.

واتهم عضو هيئة التدريس وزير التعليم العالي بفشله في ملف ميزانية الجامعات والمرتبات والمعاشات والعلاج وحل مشكلات الترقيات أو وضع نظام سليم للدراسات العليا.

ووصف مجلس النواب: «مجرد محولجي للموافقة على أي شئ يرسل له من الحكومة ولن يتخذ أي قرار لا تريده وتوافق عليه الحكومة، ولا يمكن المطالبة بزيادة الميزانية، المرتبات، المعاشات، والعلاج أو بقية الحقوق بطريقة احنا غلابة ونستحق الزيادة والنبي زودونا والا كان الأطباء أو المدرسين».

وذكر عضو هيئة تدرييس جامعة كفر الشيخ: «هناك جهات كثيرة تزيد رواتبها من ايراداتها الداخلية ومعظمها تكون عبارة عن زيادة الرسوم مقابل الخدمة التي تقدمها مثل الكهرباء والمياه وكل شركات البترول والقضاء وخلافه.. وهناك جهات سيادية مثل القوات المسلحة والشرطة تزيد رواتبها لانعدام مصادر الدخل الاخري لها وهو ما لا يتوافر في التعليم العالي بسبب النظرة للجميع أنهم اصحاب عيادات ومكاتب وجزارين كتب».

وقدم كمال حل لأزمة أعضاء هيئة التدريس قائلًا: «الطريقة الوحيدة والأمل الأخير هو التوجه للرئاسة مباشرة ليس بطلب زيادة المرتبات والمعاشات والعلاج فقط بل الأهم بمشروع متكامل للتقدم بالتعليم بشكل حقيقي بناء على الإمكانيات والطموحات وليس بطريقة جامعات العاصمة الجديدة عاملة توأمة مع أحسن خمسين جامعة هو أمر غير حقيقي».

كما طالب أعضاء هيئة التدريس بعمل مشروع متكامل بناء على دراسة الوضع الحالي والإمكانيات المتوفرة وكيفية تحقيق تقدم في خطط قريبة ومتوسطة وبعيدة المدى والنتائج المترتبة عليها وحقوق يقابلها التزامات وسياسة حقيقية للثواب والعقاب وليس بطريقة: «احنا مش لاقيين ناكل وعايزين الزيادات الموجودة في تقرير اللجان إياها».

 



0
0
0
0
0
0
0