اختل توازن طفل من مدينة طنطا يبلغ من العمر 11 شهرا، وسقط على سيخ حديد مثبت في الأرض، واخترق السيخ رأسه وخرج من الجهة الأخرى.

خشي أهالي الطفل من تحركه، واتصلوا بالحماية المدنية وتم قطع السيخ باستخدام منشار كهربي، وتم نقله لمستشفى طوارئ جامعة طنطا، وتم تشكيل فريق طبي لفحص الطفل.

وتمكن أطباء جامعة طنطا من استخراج السيح الذي يبلغ طوله 40سم وإنققاذ حياة الطفل.

وقال المشرف العام على مستشفى طوارئ جامعة طنطا، الدكتور محمد عبده الشبيني، لـ«اليوم السابع» إن الطفل من ضواحي كفر الزيات، واستقبله الفريق الطبي وأجرى له الفحوصات والإشاعات العاجلة وتجهيز غرفة العمليات، لافتا إلى أن العملية استغرقت حوالي 6 ساعات.

الفريق الجراحي تكون من « الدكتور أحمد الشرقاوى مدرس جراحة المخ والاعصاب والدكتور أحمد فتحي مدرس مساعد جراحة المخ والأعصاب والدكتور مصطفى شحاته طبيب مقيم جراحة المخ والأعصاب والدكتور على معارك طبيب مقيم جراحة المخ والأعصاب».

وتمكن الفريق من استخراج السيخ وعمل اللازم من معالجة التهتكات نتيجة اختراق السيخ  لتجويف المخ وتفريغ النزيف، ووضع الطفل في العنياة المركزة بعد ذلك بسبب وجود صدأ على الشيخ لتكثيف العلاج له.

وكشف «الشبيني» أن الحادث لو وقع لشاب كبير كان سيودى بحياته نظرا لاكتمال نمو الجمجمة وخلايا المخ فكان سيؤدى إلى تفتيت عظام المخ وتهتك خلايا المخ.




 




المصدر

اليوم السابع

0
0
0
0
0
0
0