أبرمت جامعة الإسكندرية، برئاسة الدكتور عصام الكردي، عقد التأمين الاجتماعي المختلط على حياة العاملين الدائمين بالجامعة، وأعضاء هيئة التدريس، مع شركة قناة السويس لتأمينات الحياة، متمثلة في العضو المنتدب، الدكتور سعيد سعد جبر.

وقالت الجامعة في بيان لها اليوم الجمعة إن هذا العقد يأتي تحقيقا لمبدأ الجامعة في الحفاظ على مصالح جميع العاملين بها وأعضاء هيئة التدريس، وتوفير الحماية الاجتماعية لهم بنفس المزايا المالية التي كان يوفرها صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين.

وأوضح رئيس الجامعة، أن إبرام العقد سيشمل جميع الحالات التي بلغت سن الستين والمتوفين وأصحاب العجز الكلي أو الجزئي المستديم والذي من شأنه إنهاء الخدمة لأحد العاملين بالجامعة.

وأضاف الدكتور عصام الكردي أن التأمين بدأ العمل به أول يوليو الجاري، ليخدم ويغطي تأمين 26 ألف عاملا وعضو هيئة تدريس بمختلف كليات جامعة الإسكندرية والمعاهد التابعة لها، تمهيدا لانضمام جميع العاملين بمختلف فروع الجامعة.

وقال العضو المنتدب لشركة قناة السويس، الدكتور سعيد سعد جبر، إن الشركة مستعدة لتوفير كافة المزايا التي تحتاجها الجامعة والعاملين بها، إضافة إلى الخدمات التأمينية والقروض الميسرة إلى جانب توفير التأمين العلاجي للعاملين.

كما لفت لاستعداد الشركة لتوفير خدمات لطلاب الجامعة تساعدهم في الدراسة والحصول على فرصة عمل، من خلال المشروعات الصغيرة بعد التخرج.

حضر توقيع العقد الموقع بين الشركة والجامعة، قيادات الجامعة وأعضاء صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين ومسئولي شركة قناة السويس.




0
0
0
0
0
0
0