انطلقت أولى جلسات مؤتمر الشباب الوطني السادس في جامعة القاهرة، اليوم السبت، تحت عنوان «استراتيجية بناء الإنسان»، بحور الرئيس عبد الفتاح السيسي.

واستعرض أحد طلاب البرنامج الرئاسي، طاهر نصر، عددا من التوصيات في مجال التعليم والبحث العلمي.

وجاءت أبرز التوصيات والمقترحات كالتالي:

تدريس البرمجة في كافة المراحل الدراسية وتأهيل الشباب للتعامل مع التكنولوجيا بشكل إيجابي لارتباطها بكل مجالات الحياة في جميع أنحاء العالم.

دمج التعليم المهني مع الثانوية العامة، وتكون الثانوية 3 شعب، علوم انسانية وعلوم طبيعية والعلوم المهنية.

تنفيذ المحاكاة في التعليم ما قبل الجامعي، لرفع روح الأخلاق في الشباب في مرحلة ما قبل الجامعة.

اختيار موضوعات البحث العلمي بما يتناسب مع مشكلات المجتمع.

سعي وزارة التعليم العالي لتطبيق مخرجات البحث العلمي.

تدريس مواد اقتصادية في المرحلة الابتدائية، لتوعية الطلاب في مواضيع مثل ترشيد المياه

تدريس قصص مؤثرة للطالب.

بناء عاصمة ثقافية تحتضن الأعمال والفعاليات الثاقافية.

عمل حملات توعية متنوعة مثل لا للمخدرات

تدشين محرك بحث مصري «ايجي نيو» لضمان الحفاظ على التقاليد المصرية

وتستمر فعاليات المؤتمر على مدار يومي السبت والأحد، بمشاركة 3 آلاف طالب وطالبة من مختلف الجامعات المصرية الحكومية والخاصة، كما تشارك جامعة الأزهر بـ7 من طلابها في هذا المؤتمر.

وتزينت جامعة القاهرة لاستقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي والمؤتمر، وأرسلت مؤسسة الرئاسة دعوات الحضور للطلاب الذين تم اختيارهم للمشاركة في المؤتمر.

ومؤتمرات الشباب تقليد بدأه الرئيس عبدالفتاح السيسي قبل عامين لمناقشة أزمات وقضايا تخص الشباب المصري.

وانعقدت حتى الآن 6 مؤتمرات، كان أولها  بمدينة شرم الشيخ في أكتوبر 2016، ثم أسوان يناير 2017، الإسماعيلية في أبريل 2017 ثم الإسكندرية، فندق الماسة وأخيرا جامعة القاهرة.

 



0
0
0
0
0
0
0