نظم معهد إعداد القادة بحلوان ندوة بعنوان الانتماء وتحديات الشباب، تحدث فيها رئيس جامعة النهضة، الدكتور حسام الملاحي، بحضور عدد من شباب الجامعات الحكومية والخاصة.

وتحدث الملاحي عن «معنى الانتماء وأنواعه وكيف يبدأ تصاعديا بانتماء الإنسان لنفسه من خلال سعيه أن يكون الأفضل بتنمية مهاراته وقدراته وإثبات نجاحه، باعتبار أن هذا النجاح وسيلة مثلى للتواصل مع غيره، ثم بالانتماء إلى أسرته (وطنه الصغير) وبالانتماء إلى المجتمع الصغير وهو المدرسة والجامعة للطالب، وصولاً إلى الانتماء للوطن الكبير مصر».

وناقشت الندوة من خلال الحوار المفتوح مع الطلاب كيفية غرس قيمة الانتماء داخل نفوس الأبناء منذ الصغر، ودور الأسرة ووسائل الإعلام في تنمية روح المواطنة والانتماء داخل المواطن، وما الذي يؤثر على الانتماء سلبًا أو إيجابًا، وكيف نقوِّي الشعور بالانتماء ونعالج ضَعفه، وأهمية الانتماء لحفظ أمن واستقرار الوطن.

وأوضح «الملاحي» سبل علاج ضعف الانتماء، مثل التدرج في الترقية ضمن معايير ثابتة، الاستماع للأفراد والاهتمام بمقترحاتهم ومشاعرهم ومراعاة الفروق الفردية في المهمات، رعاية الموهوبين، بالإضافة الي ربط الأفراد بأهداف المؤسسة والمتابعة المستمرة والحرص على إرساء قيم العدالة والمساواة والأهم هو جلسات المصارحة بين القيادات والأفراد.

وفي ختام الندوة كرم مستشار وزير التعليم العالي للأنشطة الطلابية ومدير معهد القادة، الدكتور طايع عبداللطيف، الدكتور حسام الملاحي رئيس جامعة النهضة بتسليمه درع المعهد تقديراً لدوره في مجال التعليم العالي.



 

 

 




0
0
0
0
0
0
0