كتب- سهيلة سليمان

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لحادث قتل أحد الأشخاص على شاطئ «أبو يوسف» في الإسكندرية.

وظهر في الفيديو المجني عليه ملقى على الرمال بعد تعرضه لضربات في رأسه وبجواره زوجته، بينما يقف أحد الأشخاص ممسكا «ساطور» قال شهود العيان أنه استخدمه في قتل هذا الشخص.

وانتشرت أكثر من رواية حول أسباب الحادث، وقال البعض إن الحاد ث وقع بسبب شجار بين أطفال الجانيو القتيل، بينما أكد آخرون أن السبب هو تحرش الجاني بزوجة المجني عليه.

وناقش الإعلامي وائل الإبراشي خلال برنامجه «العاشرة مساء» على قناة دريم تفاصيل القضية من خلال مكالمات هاتفية مع شقيق زوجة القتيل وبعض شهود العيان.

ونفى شقيق زوجة المجني عليه، ما تردد عن قيام المتهم بالتحرش الجنسي بزوجة القتيل، وأن التحقيقات ستظهر كل شيء، مشيرا إلى «أن أخيه لا توجد خلافات بينه وبين أي شخص».

وأشار أحد شهود العيان، محمد السيد، إلى أن القاتل كان يضرب المجني عليه بطريقة هستيرية، موضحا أنه تم إبلاغ حس الحدود بما حدث.

وصرح مشرف الشاطئ الذي شهد الواقعة، ياسر المشط، أن المتهم يتردد بشكل دائم على الشاطئ ويتسبب في وقوع مشاجرات بسبب التحرش المستمر بالنساء ومضايقتهن.

وأوضح في مكالمته الهاتفية أنهم لا يتمكنون من منع المتهم من الدخول إلى الشاطئ بسبب انخفاض أسوار الشاطئ.



0
0
0
0
0
0
0