أصدرت محكمة النقض المصرية اليوم الاثنين حكما نهائيا، بإعدام 20 متهما باقتحام قسم شرطة كرداسة وقتل المأمور ونائبه و12 ضابطا.

وتضمن الحكم السجن المؤبد لبائعة فاكهة بمحيط منطقة كرداسة تدعى سامية شنن.

صدر الحكم إجماليا ضد 135 مؤيدا لجماعة الإخوان، بعد عدة محاكمات استمرت من 2013 لتنتهي اليوم الاثنين بإعدام 20 والمؤبد لـ80 والسجن المشدد 15 عاما لـ34 متهما، والحكم بحبس صغير في السن 10 سنوات.

ترأّس دائرة الحكم من قضاة محكمة النقض، المستشار ممدوح يوسف وعضوية آخرين.

تنفيذ الحكم يصبح وجوبيا بمجرد التصديق عليه من رئيس الدائرة، غير أن لرئيس الجمهورية تخفيفه أو إلغاءه وفقا للدستور المصري.

يأتي ذلك في ضوء اتهامات النيابة العامة للمدانين بحرق قسم شرطة كرداسة وقتل المأمور ونائبه وباقي القوة الأمنية والتمثيل بجثثهم في أعقاب فض اعتصام ميداني رابعة والنهضة.

 

 

 

 

 



0
0
0
0
0
0
0