اتهم طلاب بجامعة الأزهر هيئة الإسعاف المصرية بالتقصير والتسبب في وفاة طالب بجوار سور كلية البنات جامعة الأزهر الشريف اليوم الإثنين.

وكتب الطلاب في جروب «المدينة الجامعية - جامعة الأزهر خدمة تطوعية غير رسمية»، على موقع «فيس بوك»،: «طالب أغمي عليه وهو ماشي جنب سور الجامعة للبنات زمايله اتصلوا ع اسعاف التأمين الصحي جنب الجامعة جات بعد أكتر من نص ساعة عشان تنقذ الحالة».

وأوضح المنشور: «الطالب فارق الحياة ورفضت سيارة الإسعاف تسلم جثمانه».

جامعة الأزهر

بدوره نعى رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد المحرصاوي، الطالب بالفرقة الثانية بكلية الهندسة الزراعية محمود سعيد علي، من مركز هيهيا محافظة الشرقية، الذى وافته المنية، خارج الحرم الجامعي.

وأوضح البيان أن الطلاب سقط مغشيًا عليه بشارع مصطفى النحاس بمدينة نصر بالقاهرة، وتم نقله إلى مستشفى التأمين الصحي.

كما وجه نائب رئيس جامعة الأزهر، أشرف البدويهى، بسرعة إنهاء الإجراءات اللازمة لنقل جثمان الطالب فى عربة إسعاف إلى مسقط رأسه؛ لدفنه بمقابر الأسرة.

قال البدويهى، إن شقيق الفقيد يدرس بالفرقة الأولى بكلية التربية الرياضية بالقاهرة، وسيتم شموله بالرعاية اللازمة، وتسكينه بالمدينة الجامعية.



0
0
0
0
0
0
0