بدأت الخطوة الأولى لإنشاء جامعة القاهرة من خلال مصطفى كامل الغمراوي من بني سويف سنة 1906، الذي دعا لإنشاء جمعة تضم كليات مختلفة على مثال جامعات أوروبا ونادى بالتبرع لها من خلال مقالات في الصحف المصرية.

وكما أن جامعة القاهرة من أولى منارات العلم في مصر، فإنها احتضنت أول مؤسسة أكاديمية للدراسات الإعلامية.

ترجع نشأة الدراسات الإعلامية الجامعية في مصر إلى عام 1939 حينما أنشأ محمود عزمي وطه حسين معهد الصحافة العالي الذي عرف فيما بعد بمعهد التحرير والترجمة والصحافة بكلية الآداب جامعة القاهرة.

في عام 1954 تحول المعهد إلى قسم للتحرير والترجمة والصحافة بكلية الآداب، وفي عام 1969 وافق مجلس جامعة القاهرة على تحويل القسم إلى معه مستقل للإعلام بدأت الدراسة فيه في مارس 1971.

ثم تحول المعهد إلى كلية في عام 1974، ويرجع الفضل في ذلك إلى الدكتور عبد اللطيف حمزة رائد الدراسات الإعلامية في مصر، وبذلك تصبح كلية الإعلام أول كلية مستقلة للإعلام في الشرق الأوسط.



0
0
0
0
0
0
0