تفرض الجامعات المصرية عددا من الإجراءات خلال فترة الامتحانات للحفاظ على هدوء اللجان ومنع الغش.

وتحظر الجامعات اصطحاب الطلاب للهاتف المحمول أو دخول اللجنة بأي متعلقات تخص المادة مثل الكتب والمذكرات، كما تحظر التدخين ودخول السماعات بكافة أنواعها.

وينص قانون تنظيم الجامعات على أن «كل إخلال بنظام امتحان أو الهدوء اللازم له، وكل غش في امتحان أو الشروع فيه، يعتبر مخالفة تأديبية».

وحدد القانون العقوبات التي يمكن توقيعها على مرتكب الغش أو الشروع فيه أو الإخلال بالهدوء داخل لجان الامتحانات على النحو التالي:

أولا: إجراءات فورية

في حال ضبط الطالب متلبسا بالغش أو الشروع فيه، تطبق بعض الإجراءات لحين التحقيق معه وهي: «إخراج الطالب من لجنة الامتحانات، حرمانه من دخول باقي المواد، يعتبر راسبا في جميع مواد هذا الامتحان، يحال لمجلس التأديب».

ثانيا: العقوبات التأديبية

بعد إحالة الطالب لمجلس التأديب، نص قانون تنظيم الجامعات على أنه يمكن معاقبته بإحدى هذه العقوبات:

التنبيه شفاهة أو كتابة.

الإنذار

الحرمان من بعض الخدمات الطلابية.

الحرمان من حضور دروس أحد المقررات لمدة لا تجاوز شهرا.

الفصل من الكلية لمدة لا تجاوز شهرا.

الحرمان من الامتحان في مقرر أو أكثر.

وقف قيد الطالب لدرجة الماجيستير أو الدكتوراه لمدة لا تجاوز شهرين أو لمدة فصل دراسي.

إلغاء امتحان الطالب في أكثر من مقرر.

الفصل من الكلية لمدة لا تجاوز فصلا دراسيا.

الحرمان من الامتحان في فصل دراسي واحد أو أكثر.

حرمان الطالب من القيد للماجيستير أو الدكتوراه مدة فصل دراسي أو أكثر.

الفصل من الكلية لمدة تزيد على فصل دراسي.

الفصل النهائي من الجامعة، ويبلغ قرار الفصل إلى الجامعات الأخرى، ويترتب عليه عدم صلاحية الطالب للقيد أو التقدم للامتحانات في جامعات مصر.

وتحفظ القرارات الصادرة بالعقوبات التأديبية عدا التنبيه الشفوي في ملف الطالب.



0
0
0
0
0
0
0