أكد عميد كلية الطب جامعة المنصورة، الدكتور السعيد عبد الهاي، أن الغلاية التي تسببت في الانفجار الذي وقع في مستشفى الجامعة الرئيسي أجري لها صيانة يوم السبت الماضي.

وكشف لـ«شبابيك» تفاصيل الانفجار في غرفة التعقيم، موضحا أنه وقع الساعة الثامنة والنصف صباحا في أحد الغلايات الرئيسية نتيجة زيادة درجة الحرارة والبخار وتوقف السير الخاص بها.

وأشار «عبد الهادي» إلى أن 4 فنيين كانوا متواجدين أثناء الانفجار، أصيب أحدهم بجرح في حاجبه وآخر بشرخ في الجمجمة وتم نقله للعمليات، واثنان آخران أصيبوا بهيستيريا وهلع لكن حالتهم مستقرة، مؤكدا أن جميع المصابين خرجوا ما عدا المصاب بشرخ في الجمجمة ما زال في العناية المركزة وحالته مستقرة.

وأضاف عميد الكلية أنه عقب وقع الحادث اشتغل الإطفاء الذاتي وانقطعت الكهرباء بشكل تلقائي، لافتا إلى أن العمل عاد للمستشفى من جديد.

وأوضح «عبد الهادي، أن المبنى كان به 5 مرضى في العناية المركزة تم نقلهم لمستشفى الطوارئ.



0
1
0
0
0
0
0