تشهد الجامعة الألمانية بالقاهرة افتتاح مركز «أفريقيا.. جي يو سي - دي ام جي موري»؛ للتصنيع ونقل التكنولوجيا بمقر الجامعة بالقاهرة الجديدة.

ويحضر الافتتاح عدد من الوزراء ورجال الدولة، والدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية بالقاهرة وكرستيان تونس رئيس مجلس إدارة شركة «دي ام جي موري» على مستوى العالم.

وذكر بيان، أن الجامعة دخلت في شراكة استراتيجية تعود إلى أكثر من 12 عاما مع شركة «دي ام جي موري» وهي أكبر شركة من نوعها على مستوى العالم في إنتاج الماكينات الرقمية عالية الدقة والانتاج، ويتعدى إجمالي تصديرها 4 مليارات يورو سنويا، وتدخل في كل الصناعات الثقيلة والخفيفة مثل، صناعة السيارات والطائرات والسفن والغواصات وماكينات التصنيع ذاتها.

وأضاف البيان أن الجامعة الألمانية بالقاهرة نجحت في توقيع عقد إنشاء مركز أفريقيا داخل مقرها بالقاهرة الجديدة بهدف تحقيق مبدأ اتاحة التكنولوجيا بعد أن حققت مبدأ اتاحة التعليم للقادر وغير القادر من المتفوقين، إضافة إلى أن هذه الاتاحة التكنولوجية لأنماط وأنواع حديثة تخرج للمرة الأولى خارج حدود ألمانيا.

وأكد البيان أن وجود هذه الماكينات العملاقة عالية الانتاجية هدفها تعليمي وبحثى لدعم الصناعة وتأهيل الكوادر البشرية، وتتيح فرصة غير متكررة في مجال البحث العلمي، نظرا لغلو ثمنها وصعوبة شرائها واقتنائها بالجامعات.

وأشار البيان إلى أن هذه الشراكة بين الجامعة الألمانية وشركة «دي ام جي مورى»، تهدف لدعم أصحاب الشركات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وخلق نوعية جديدة في المنتجات، إلى جانب التطبيق الحقيقي لصناعات الجيل الرابع، وتأهيل الكوادر البشرية وتقديم الاستشارات والدعم الفني لجميع المصنعين.



0
0
0
0
0
0
0