أعلن حاكم الشارقة، الشيخ سلطان القاسمي، عن استعداده لدعم الفرع الدولي لجامعة القاهرة بالشيخ زايد، وكذلك دعمه لمشروع تطوير مستشفى قصر العيني، فضلا عن دعمه لتطوير المعامل الدراسية بكلية الزراعة بالجامعة.

جاء ذلك خلال استقبال وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، ورئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، حاكم الشارقة، الشيخ سلطان القاسمي، أثناء زيارته للجامعة، اليوم الإثنين.

وأشار عبد الغفار إلى أن إنشاء فرع دولي لجامعة القاهرة يستهدف استيعاب الأعداد الزائدة للطلاب واستقطاب الوافدين من مختلف الدول، مؤكدا على أهمية التوسع في المنظومة التعليمية خلال المرحلة المقبلة من خلال إنشاء برامج جديدة وكليات جديدة لها علاقة باحتياجات سوق العمل الداخلي والخارجي.

وأضاف الوزير أن مستشفى قصر العيني تستقبل آلاف المرضى يوميا، حيث تقوم المستشفيات الجامعية بعلاج ١٨ مليون مريض سنويا وتقوم بإجراء العديد من العمليات الجراحية الدقيقة.

كما أشار رئيس جامعة القاهرة إلى أن الشيخ سلطان يحمل لمصر انتماء شديد، وأن تكوينه يرجع إلى نشأته بالقاهرة وتعلمه بكلية الزراعة بالجامعة، مضيفا أن الشيخ القاسمي يمثل خريجا من أرفع خريجي الجامعة التي تخرج فيها عدد من رؤساء الدول، ورؤساء الحكومات، والوزراء ليس في مصر فقط ولكن على مستوى القارة الإفريقية والشرق الأوسط.

وخلال الزيارة، تم استعراض فيلم وثائقي حول الشيخ سلطان القاسمي ودراسته بكلية الزراعة بجامعة القاهرة، وكذا الفرع الدولي للجامعة بالشيخ زايد، ومشروع تطوير مستشفى الاستقبال والطوارئ، بالإضافة إلى مشروع تطوير الكلية.

وفي ختام الاجتماع، قدم رئيس جامعة القاهرة درع الشخصية المتميزة لعام ٢٠١٨ للشيخ سلطان القاسمي.





 



0
0
0
0
0
0
0