استعرض وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، تقريرا مقدما من مستشار الأنشطة الطلابية والمشرف على معهد إعداد القادة بحلوان، الدكتور طايع عبد اللطيف، حول فعاليات منتدى شباب الجامعات الذي نظمه المعهد خلال الفترة من 27-31 يناير الماضي.

وذكر التقرير أن المنتدى شارك فيه ٤٥٠ طالبا وطالبة، وحاضر فيه عدد من الوزراء وممثلين عن قطاع الثقافة وأكاديمية ناصر العسكرية ونواب مجلس الشعب في لقاءات مفتوحة مع الطلاب لعرض السياسات المختلفة بالوزارات، في إطار استراتيجية التنمية المستدامة للدولة 2030.

وأشار التقرير إلى مشاركة وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، الدكتورة هالة السعيد، واستعرضت خطة الوزارة، والتى شملت عدة محاور منها: دور الشباب والمرأة في تنفيذ كافة محاور وبرامج التنمية، وهيكل الاقتصاد المصري، والبنية الأساسية للدولة، ومشروع رواد 2030، وتشجيع فكر ريادة الأعمال والابتكار وثقافة العمل الحر، وقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وخطة الإصلاح الإدارى للجهاز الإدارى للدولة، وميكنة الخدمات، والمدن الجديدة بالدولة، ورؤية مصر 2030، داعية طلاب الجامعات للمشاركة المجتمعية في تحديث الرؤية خلال شهر أبريل القادم، مشيرة إلى اختيار مجموعة من طلاب الجامعات ليمثلوا جامعاتهم؛ بهدف التعريف بإستراتيجية التنمية المستدامة.

كما شملت فعاليات المنتدى لقاء وزير الدولة للإنتاج الحربي، اللواء محمد العصار، والذي أكد حرص القيادة السياسية على الاهتمام بالشباب، مضيفا وضوح ذلك في تخصيص عام للشباب، وإنشاء أكاديمية وطنية لتدريبهم وتأهيلهم للقيادة، فضلا عن الاستعانة بهم في مناصب نواب الوزراء والمحافظين من أجل تمكينهم، مشيرًا إلى أن رؤية وزارة الإنتاج الحربي تهدف إلى دعم الجهات والمؤسسات الحكومية وفقا لاستراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030، لافتا إلى أن خطة تطوير الوزارة بدأت بالاستغلال الأمثل للإمكانيات المتاحة، بالإضافة إلى التعاون مع الجامعات والجهات البحثية، والشركاء الأجانب، مشيرا إلى حرص الوزارة على الاستفادة من العلماء المصريين بالخارج في التعرف على الجديد في مبادئ الثورة الصناعية الرابعة، مؤكدا أن تطوير العمل داخل الوزارة أسهم في مضاعفة الإنتاج وزيادة جودته.

وأوضح التقرير مشاركة نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية، السفير حمدي سند لوزا، والذي استعرض العديد من الموضوعات، منها: نجاح مساعي الدبلوماسية المصرية في استعادة دور مصر في محيطها الأفريقي تعزيزا للعلاقات التاريخية والمصالح الحيوية التي تربطها، موضحا أن ذلك يأتي من خلال التركيز على مشروعات التنمية بصفة أساسية باعتبارها قاطرة النمو الاقتصادي، مؤكدا أن تولي مصر لرئاسة الاتحاد الأفريقي يعد أمرا إيجابيا وجاء بناء على تفهم دول الاتحاد الأفريقي، وبناء على زيارات كثيرة قام بها الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى دول القارة السمراء.

وأضاف التقرير استضافة المنتدى وزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي، حيث أشار إلى الجهود التي تبذلها وزارة الشباب والرياضة في دعم الأنشطة الطلابية بالتعاون مع وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم، مشيدا بالأنشطة الطلابية داخل الجامعات، مؤكدا أهمية دعم ورعاية الأفكار والمبادرات الشبابية والطلابية، داعيا الطلاب إلى المشاركة بالحضور أو التنظيم في مباريات كأس الأمم الإفريقية التي تنظمها مصر 2019، مشيرا إلى أنه يتم الإعداد لهذا العرس الكروي العالمي بالشكل الذي يليق بصورة مصر.

ومن ناحية أخرى أشار التقرير إلى المسابقة القومية لدعم الابتكارات لذوى الاحتياجات الخاصة ومتحدى الإعاقة لطلاب الجامعات المصرية والتى ينظمها قطاع الأنشطة بالوزارة، والمجلس الأعلى للجامعات بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، والمجلس القومى لذوي الإعاقة، وذلك خلال الفترة من 1 فبراير وحتى 15 مارس 2019.

وأوضح الدكتور طايع عبد اللطيف أن فعاليات المسابقة تتضمن تقديم الطلاب لابتكارات واختراعات ومشروعات تخرج في مجال صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتكنولوجيات المختلفة مثل الهندسة الطبية وغيرها، على أن تسهم الأعمال المقدمة في حل مشكلة من مشكلات ذوى الاحتياجات الخاصة ومتحدي الإعاقة، ويتم التقديم للمسابقة  إلكترونيا من هنا.



0
0
0
0
0
0
0