نشرت الصفحة الرسمية لوزارة التربية والتعليم الفني، عبر موقع «فيس بوك»، أمثلة استرشادية لمادتي الجغرافيا والتاريخ للصف الأول الثانوي. للعام الدراسي 208-2019.

وقال الوزير أن الفكرة ليست ما إذا كان السؤال المستخدم من الفصل الدراسي الأول، أو الثاني، وإنما المثال يشرح كيف يتم اختيار الإجابة الصحيحة، وكيف يفكر الطالب في الإجابة.

وأضاف أن الهدف ليس في المحتوى وإنما في طريقة التفكير وتحليل السؤال، وبالتالي لا يجب أن يتوقع الطالب أن الوزارة تعطيه نموذجًا للامتحان نفسه، بل تقدم له طريقة للتفكير.

ومن المقرر أن تنطلق امتحانات نهاية العام الدراسي، للصف الأول الثانوي، اعتبارًا من 19 مايو المقبل، وتستمر حتى 30 من نفس الشهر.

وبحسب وزارة التربية والتعليم، تعتمد مادة الجغرافيا على التفكير في المعلومات وتحليلها وإيجاد الروابط والعلاقات فيما بينها، أثناء عملية الاستذكار، ليتمكن الطالب من التفكير بعمق في الإجابة والوصول إلى أدق وأصوب الإجابات.

من استراتيجيات المذاكرة:

 رسم الخرائط الذهنية باستخدام الرموز والألوان المختلفة.

- إعداد خرائط التفكير لتوضيح العلاقات بين المعلومات.

-الربط بين ما يدرسه الطالب وتطبيقه في الحياة اليومية.

- التحليل للمعلومات والرسوم والخرائط المختلفة.

- التلخيص بأسلوب الطالب واستخدام مفرداته اللغوية.

- الاعتماد على مصادر معرفة متنوعة واستثمار بنك المعرفة.

أما مادة التاريخ فتعتمد على التفكير في المعلومات التاريخية وتحليلها وإيجاد الروابط والعلاقات فيما بينها، أثناء عملية الاستذكار، ليتمكن الطالب من التفكير بعمق في الإجابة والوصول إلى أدق وأصوب الإجابات، وبالتالي تحتاج ثلاثة مستويات من التفكير: مستوى المعرفة، مستوى حل المشكلات، ومستوى الفهم والتطبيق.



0
0
0
0
0
0
0