تفقد عميد كلية الطب جامعة بنها، الدكتور مصطفى القاضي، أقسام الاستقبال والطوارئ، للاطمئنان على سير العمل بعد حالة الاعتداء التي شهدها قسم الاستقبال من أهالي أحد المرضى على طبيب ومشرف وتكسير ألواح زجاج قسم الاستقبال.

وقال رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية في بنها، إن رئيس جامعة بنها، الدكتور جمال السعيد،  وهو يتابعان شخصيا سير التحقيقات بواقعة الاعتاء على الأطباء، مؤكدا أن جميع الأطباء بالمستشفى الجامعي محل الاهتمام من قبل إدارة الجامعة.

وذكر القاضي، أن الجامعة سوف تأخذ مع إدارة المستشفى كافة الإجراءات القانونية حيال المعتدين على الطبيب والمشرف بقسم الاستقبال.

وأوضح رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، أنه اطمأن على جاهزية قسم الاستقبال للعمل بكامل طاقته وإزالة آثار الاعتداء، مشيرا إلى أن المستشفى يستقبل يوميا ما يزيد عن 1000 حالة، وعلى الرغم من هذا الضغط، فإن جميع العاملين بالمستشفى الجامعي يؤدون واجبهم بالكامل تجاه المرضى.

وأشار، إلى أن الواقعة تمثلت في أن مرافقي إحدى الحالات علموا باحتياجه للدخول لإحدى غرف العناية المركزة وعدم تواجد أماكن شاغرة له، أحدثوا حالة من الهياج داخل المستشفى، وقاموا بتكسير 2 لوح من الزجاج باستقبال المستشفى، نتج عنه إصابة طبيب عناية مركزة بالمستشفى ومشرف بالقسم.



0
0
0
0
0
0
0