أعلن وكيل اللاعب الإيفواري، يايا توريه، اعتزال نجم مانشستر سيتي وبرشلونة السابق، اعتزال كرة القدم نهائيا، بعد مسيرة استمرت 17 عاما.

وأضاف ديميتري سيلوك «توريه قرر أن ينهي مسيرته كبطل» في تصريحات لشبكة سبورت 24 الروسية.

وتابع: «يايا أحد أفضل اللاعبين في أفريقيا، وامتلك واحدة من ألمع المسيرات في تاريخ الكرة الأفريقية، لذلك كان يجب أن يترك كرة القدم وهو في أفضل حالاته، لقد استغرقنا وقتًا طويلًا للحديث حول ذلك الأمر.»

وأضاف وكيل توريه: «بالطبع لاعب كرة القدم يرغب في اللعب لأطول فترة ممكنة، وتبعًا لحالته البدنية، يايا يستطيع أن يلعب في مستويات عالية لخمس سنوات مقبلة.»

وأردف سيلوك: «لكننا وصلنا إلى استنتاج، أن النجم الذي لعب في برشلونة ومانشستر سيتي لا يمكن أن ينزل الآن إلى مستوى أقل.»

وكان توريه قد وقع عقدًا في الموسم الحالي مع فريق أوليمبياكوس اليوناني، عقب نهاية مشواره مع مانشستر سيتي، قبل أن يعلن الطرفان بشكل مفاجىء عن إنهاء التعاقد.

وساهم توريه في تتويج مانشستر سيتي بسبعة ألقاب بين عامي 2010 و2018، كما توج بستة عشر لقبًا خلال مشواره على صعيد الأندية، وقاد المنتخب الإيفواري للتتويج بكأس الأمم الأفريقية 2015، بينما توج بجائزة أفضل لاعب أفريقي أربع مرات، كأكثر لاعبي القارة السمراء تحقيقًا لذلك الإنجاز.



0
0
0
0
0
0
0