أظهر مقطع فيديو تحرش شباب سعوديون، بمجموعة من الفتيات السعوديات على كورنيش القصيبي بمنطقة الخبر السعودية.

وحاول الشباب التحرش بالفتيات داخل السيارة بمنطقة القصيبي بالمملكة العربية العسودية، عن طريق إخراج ألسنتهم للفتيات ولعق زجاج سيارتهن، والتلويح بحركات بها إيحاءات جنسية.

وتسبب الفيديو في حالة غضب شديد لدى المجتمع السعودي، بعد أن شاركه العديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة أن حركات الشباب المتحرش بالفتيات بها إيحاءات خارجة.

ومنطقة الخبر التي وقعت بها حادثة التحرش، هي منطقة تجارية وتعرف بأن بها العديد من الأسواق التجارية، كما تصدر هاشتاج متحرش القصيبي في السعودية ليتصدر موقع التواصل الاجتماعي تويتر في المملكة العربية السعودية.

وعلق المشاركون عبر الهاشتاج قائلين: «لو قانون التحرش مطبق بشكل واضح وصريح مع التشهير ما شوفنا هالنوعيات اللى تحرشون واللى يحرقون سيارات البنات».

كما تناولت التعليقات: «أن من أمن العقوبة أساء الأدب»، مطالبين بفرض عقوبات مادية ومعنوية على المتحرشين مع إرسالهم إلى مصحة نفسية لإخضاعهم للعلاج.

النائب العام السعودي، سعود بن عبدالله، وجه بالقبض على الشباب المتحرشين، وتصل عقوبة التحرش في السعودية إلى السجن 5 سنوات، أو الغرامة 80 ألف دولار.



0
0
0
0
0
0
0