أرقام عن المدخنين في مصر.. بيان رسمي من «المركزي للإحصاء»

أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الخميس، بيانا بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ والذي تُنظمه منظمة الصحة العالمية (WHO) في يوم 31 مايو من كل عام، لإبراز المخاطر الصحية المرتبطة بتعاطي التبغ والدعوة إلى وضع سياسات فعالة للحد من استهلاكه.

 وجاء احتفال هذا العام تحت شعار «التبغ والصحة الرئوية»، حيث تدعو المنظمة إلى رفع وعي الأفراد والمؤسسات بالجوانب التالية: «التأثير السلبي للتبغ على الصحة الرئوية من الإصابة بالسرطان إلى الأمراض التنفسية المزمنة، والأهمية الرئيسية للرئتين في تمتُع الناس كافةً بالصحة والعافية».

وفي ضوء بيانات المسح القومي متعدد المراحل لرصد عوامل الخطورة للأمراض غير السارية لجمهورية مصر العربية لعام 2017، والذي تم تنفيذه بالشراكة بين الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ووزارة الصحة والسكان ومنظمة الصحة العالمية، أعلن جهاز الإحصاء عددا من المؤشرات بمناسبة اليوم العالمي للامتناع عن التدخين.

أعلن الجهاز، أن نسبة الأفراد الذين يدخنون حالياً أى منتج من منتجات التبغ المصنع في العمر  (15 - 69 سنة) بلغت 22.7%، لافتا إلى أن ظاهرة التدخين في مصر تعتبر شائعة بين الذكور أكثر منها بين الإناث، حيث بلغت النسبة 43.4% للذكور مقابل 0.5% للإناث.

وأضاف الجهاز، أن أعلى نسبة من المدخنين الحاليين الذين يدخنون أي نوع من أنواع التبغ المصنع، بلغت 27.3% في الفئة العمرية (30-44 سنة)، فيما بلغ متوسط السن عند بداية التدخين 18.1 سنة.

ولفت جهاز الإحصاء إلى انخفاض هذا المتوسط من 15.9 سنة للمدخنين الحاليين الذكور في الفئة العمرية (15-29سنة) مقارنة بالفئة العمرية (60- 69 سنة) والتى بدأوا سن التدخين فى عمر 21.1 عام، مما يشير إلى شيوع التدخين في الأعمار الصغيرة حالياً أكثر من ذي قبل.

وأوضحت المؤشرات الإحصائية، ارتفاع نسبة المدخنين الحاليين من الذكور للسجائر العادية المصنعة لتبلغ 82.7% من إجمالي المدخنين، بمتوسط عدد سجائر مستهلكة في اليوم بلغ 15.9 سيجارة، يلي ذلك نسبة مدخنو الشيشة حوالي 20% بمتوسط استهلاك 0.6 حجر في اليوم، بينما كانت نسبة مدخني السيجار 6.2% بمتوسط استهلاك 0.9  سيجار في اليوم.

وذكر جهاز الإحصاء، أن نسبة من سبق لهم التدخين بصفة يومية والمقلعين عنه حالياً بلغت 5.4%، كما أشار الجهاز إلى أن نسبة المدخنين الحاليين من الذكور الذين نصحهم الطبيب بالإقلاع عن التدخين خلال الإثنى عشر شهراً السابقة على المسح كانت 28.3%، فى حين يوجد 40.4% من المدخنين حاولوا الإقلاع عن التدخين.

ولفتت المؤشرات الإحصائية إلى نسبة الافراد (15-69 سنة) الذين شملهم المسح والمعرضين لدخان التبغ في المنزل (التدخين السلبي) خلال الثلاثين يوما السابقة للمسح، والتى بلغت 48.9%، فيما بلغت نسبة المعرضين لدخان التبغ في أماكن العمل 30.3% معظمهم ذكور، وقد كانت أعلى نسبة لهؤلاء الافراد في الفئة العمرية (30- 44سنة)، حيث بلغت 33.5%، بينما كانت أقل نسبة فى الفئة العمرية (60-69) سنة بـ 17.5%.

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة