كثيرا ما ننسى أخذ كفايتنا من المياه، خاصة في فصل الشتاء، فجسدك لا يذكرك كثيرا بحاجته للمياه على عكس فصل الصيف الذي يفقد فيه الجسد كثيرا من السوائل عن طريق العرق، فنشعر فيه بالعطش وبالتالي يحصل الجسد على كمية أكبر من المياه.

إن الماء هو أكثر مشروب مفيد لجسدك وهو هام للغاية لكافة العمليات الحيوية في الجسد وبالتالي، إذا كنت قليل الشرب للمياه، فتوقع هذه الأشياء :

  • جفاف العين والفم

تؤدي قلة شرب الماء إلى جفاف العين والفم، ما يؤدي إلى تكاثر البكتيريا في العين ويسبب الروائح الكريهة في الفم.

  • الشعور بالإجهاد

عندما تقصر في حق جسدك في المياه، فإن الجسد يسحب ما يحتاجه من مياه من الدم، ونقص نسبة المياه الموجودة في الدم يؤدي إلى نقص نسبة الأوكسجين في الدم، وبالتالي الشعور بالإجهاد والتعب بشكل عام .

  • مشاكل الهضم

المياه تشكل عامل كبير في عملية الهضم، وعامل مساعد قوي للعصارات الهضمية، وبالتالي عندما تقل فإن هذا يؤدي لمشاكل في الهضم.

  • إمساك

نتيجة وجود مشاكل في الهضم فإن هذا يعني وجود مشاكل في عملية الإخراج أيضا، فالأمعاء تحتاج نسبة من المياه لتؤدي وظيفتها، وعندما لا تحصل على النسبة الكافية فهذا سيؤدي إلى حدوث إمساك.

  • حصوات الكلى

نقص المياه يؤدي إلى قصور في وظائف الكليتين، وبالتالي تراكم السموم في الجسم، وتجمع الأملاح حول الكليتين في شكل حصوات.

  • الشعور بالجوع

عندما تكون بحاجة إلى المياه فإن جسدك قد يترجم هذا الشعور بأنه جائع، وهذا سيجعلك تتناول مزيد من الطعام، ومزيد من الطعام يعني الحاجة لمزيد من المياه، وبالتالي فإن المشكلة تزداد.

  • جفاف الجلد

نقص المياه يؤدي إلى جفاف الجلد، لأن نقص المياه يعني نقص العرق أيضا، وعدم قدرة الجسد على إزالة الأوساخ والزيوت المتراكمة على الجلد.

 

المصدر 



0
0
0
0
0
0
0