استخدام الهوامش بشكل صحيح دليل على فهم الباحث لما يكتبه من مادة علمية، لذلك يجب تحري الدقة ومراعاة مجموعة من الأمور عند كتابتها، والتي تتعلق بوظائفها وموضعها في الرسالة، وفي هذا التقرير من «شبابيك» تتعرف عليها.

راعي وظائفها

عليك مراعاة الوظائف الأساسية للهوامش عند كتابتها، فهى لا تستخدم فقط للإشارة إلى المراجع التي اقتبست منها، بل لها عدة وظائف أخرى، هي:

  • التعبير عن فكر عرضي أو طارئ يتصل بأحد القضايا أو العناصر التي تعرضها في متن الرسالة، وترغب في نقدها أو التعبير عن فكر معارض لها أو عن فكرة متصلة بها.
  • توجيه القارئ إلى أجزاء أخرى من الرسالة تتناول نفس الموضوع بمزيد من الشرح والتحليل، أو إلى جداول معينة تحتوي على بيانات تؤيد أو تعارض الفكرة التي تعرضها في المتن، أو توجيهه إلى مراجع معينة لقرائتها لمزيد من التفصيل حول الموضوع.
  • كتابة المصطلحات المستخدمة في الرسالة إذا أردت ذكر المصطلح باللغة الإنجليزية أو اللغة التي نقلت عنها، حيث يُفضل كتابة المصطلح باللغة العربية في متن الرسالة مع كتابته باللغة الأجنبية في هامش الرسالة.

لطلاب الدراسات العليا.. نصائح يجب اتباعها عند الاقتباس من المصادر

لا تشير لقضايا مهمة

يجب أن تضع في اعتبارك أن أي قضية هامة أو فكرة متصلة بشكل مباشر بموضوع الرسالة يكون مكانها المتن، وما إذا كان استطرادا أو توضيحا أو تحليلا أو تعليقا على أفكار البحث فمكانه الهامش لكي لا تتسبب في انقطاع التسلسل الفكري للموضوع الأساسي.

تجنب المبالغة

لا تبالغ في استخدام الهوامش دون داعي أو للتدليل على سعة اطلاعك فقط، لأن ذلك يصعب التمييز بين المصدر الرئيسي وغيره من المصادر، فيجب ألا تُكثر من استخدام الهوامش إلا لحاجة ضرورية.

مكان الهامش

يجب أن تراعي مكان الهامش عند كتابته، حيث يوجد 3 مواضع لكتابة الهوامش في الرسالة، هي: أسفل الصفحة، حيث يتم وضع أرقام متسلسلة لكل صفحة تبدأ بالرقم (1) بين قوسين صغيرين ويوضع في نهاية الجملة المقتبسة، ويقابله نفس الرقم في الهامش أسفل الصفحة، على أن يفصل بين متن البحث والهوامش خط أفقي بطول 3 سم تقريبا.

أما في نهاية الفصل أو المبحث، فيتم إعطاء رقم متسلسل لكل فصل من فصول البحث على حدة، بمعنى أن يبدأ بالهامش رقم (1) ويستمر بأرقام متسلسلة متتابعة حتى نهاية الفصل، ومن ثم تدرج المصادر بنفس ترتيب الاقتباس منها.

وفي نهاية الرسالة، يتم إعطاء رقم متسلسل لكافة فصول البحث، بمعنى أن يبدأ بالهامش رقم (1) ويستمر بأرقام متسلسلة حتى نهاية كافة فصول الرسالة، ومن ثم تدرج المصادر بنفس ترتيب الاقتباس منها.

لطلاب الدراسات العليا.. 5 مستودعات رقمية للجامعات العربية

0
2
0
0
0
0
0

شارك المقال