أقامت جامعة أسيوط، اليوم الأربعاء، جلسة نقاشية حول الدراسة التي أعدها مركز تطوير التعليم الجامعي للبحث في الأنشطة الطلابية وممارستها وأسباب العزوف عنها داخل حرم الجامعة.

الدراسة عبارة عن عينة عشوائية لمجموعة من آراء وأفكار الطلاب من الذكور والإناث، وتهدف إلى الكشف عن واقع الأنشطة الطلابية بجامعة أسيوط وممارسات تطوير المشاركة من وجهة نظر الطلاب وذلك من خلال التعرف على الأنشطة والهوايات المفضلة لدى الطلاب والممارسات التى تسهم في إقبالهم على تلك الأنشطة وأسباب عزوفهم عنها .

وجاءت نتائج الدراسة كالتالي:

الاهتمام بالنشاط بين الذكور والإناث

♠ الأنشطة الرياضية الجماعية ككرة القدم والسلة واليد هي أكثر الأنشطة المفضلة لطلاب الجامعة الذكور والإناث المقيمين داخل مدينة أسيوط.

♠ رياضيات الرمي والجودو والوثب والجري هي أهم الرياضيات المفضلة للطلاب المقيمين فى ريف أسيوط.

♠ مشاهدة التليفزيون وقراءة الكتب والروايات والشعر هي أكثر الأنشطة الثقافية المفضلة للطلاب الذكور والإناث من المقيمين داخل أسيوط.

♠ المقيمين فى ريف ومراكز أسيوط يفضلون الاستماع للبرامج الإذاعية وإعداد صحف الحائط وحفظ القرآن الكريم.

♠ النشاط الإجتماعى يأتي فى المرتبة الثالثة فى الأهمية بالنسبة لطلاب الجامعة بعد النشاط الرياضي والثقافي.

♠ الطالبات بصفة عامة وطلاب الكليات العلمية بصفة خاصة والطلاب المقيمون داخل المدينة الجامعية يرغبون فى الاشتراك فى الأنشطة الاجتماعية التطوعية.

♠ فئة الذكور وطلاب الكليات الأدبية والطلاب المقيمين مع أسرهم يرغبون فى التنزه والتجوال والرحلات.

♠ تفوق الإناث عن الذكور في رغبتهم بممارسة النشاط العلمي والتكنولوجي والفني .

♠ وجود جدول زمني محدد للتدريب على مهارات النشاط والمنافسة والاحتكاك مع فرق النشاط بالمؤسسات الهيئات تعد من أهم الممارسات التي تسهم في زيادة إقبال الطلاب على الأنشطة.

أسباب عزوف طلاب أسيوط عن النشاط

♠ تمثلت أسباب العزوف فى عدم وجود التجهيزات الخاصة بالنشاط وقلة حوافز المسئولين عن تنفيذ النشاط وصعوبة استخدام إمكانيات النشاط وضعف مستوى الأداء للقائمين على النشاط .

توصيات الدراسة

♠ أوصت الدراسة بمساعدة الطلاب على تكوين فرق الأصدقاء ومعاونتهم في التخطيط لممارسة هواياتهم وأنشطتهم وتوفير البيئة الآمنة والإمكانات اللازمة إلى جانب إعداد كتيب لتعريف الطلاب بالأنشطة التي يمكن ممارستها خلال فترة الدراسة.

♠ إعادة النظر في مجال ونوع النشاط المطروح للممارسة والمنافسة فى برامج رعاية الشباب بالجامعة وإتاحة الفرصة للطلاب لاختيار من يقودهم ويرشدهم من أعضاء هيئة التدريس بشرط أن يكون سبق له ممارسة هذا النوع من النشاط.

♠ تطوير برنامج الندوات الذاتية وتوسيع فرص التردد على نوادي النت وأماكن مشاهدة التليفزيون للطلاب دون النظر إلى مكان إقامتهم مع تخصيص أماكن للطالبات .




2
0
0
0
0
0
0