ارتفاع درجة الحرارة في رمضان وخصوصا في حالة  الموجة الحارة، يشعرنا بالكثير من التعب والإرهاق، الذي يصل مع البعض للهبوط أو الإغماء في بعض الحالات.

فارتفاع الحرارة مع الصيام يتسبب في فقد الجسم لكميات كبيرة من المياه؛ لكن أخصائية التغذية، الدكتورة شيرين إمبابي تقول إن الشعور بالهبوط سببه فقدان الجسم  للأملاح والمعادن التي تخرج مع المياه.

هناك خطوات كثيرة للتحايل على حرارة الجو في رمضان

وبالتالي فحتى شرب الكثير من المياه لن يحل المشكلة، لأننا نحتاج لتعويض هذه الأملاح والمعادن.

هناك خطوات كثيرة للتحايل على حرارة الجو في رمضان؛ لكن قبل كل ذلك عليك الحرص على متابعة الأرصاد الجوية وحالة الطقس خصوصا في الصيام، حتى تأخذ احتياطك قبلها.
وبعد معرفة حالة الطقس تنصح أخصائية التغذية ببعض الخطوات هي:

- شرب 3 لتر من المياه ما بين الإفطار والسحور، ويجب تقسيمها على فترات، حتى لا نفقد هذه السؤائل فجأة أو تتضرر المعدة بسبب المياه الكثيرة.

- تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيم والذي يفقده الجسم بشده مع الحر؛ وأهمها الموز والبطيخ والشمام والزبادي والطماطم والبروكلي.

- تناول طبق سسلطة متكامل لأنه يحتوي على كمية مناسبة من الفيتامينات والأملاح والمعادن

- تناول الفاكهة بعد وجبة الإفطار وقبل السحور، فتناولها في الإفطار يرفع السكر في الدم فجأة ويخفضه فجأة، فنشعر بالهبوط مرة أخرى.

-  عدم الإكثار من الملح، ولكن لا مانع من تناول الكمية المعتادة

- الاهتمام بالأطمعة الغنية بالطاقة مثل الفول والجبن والبيض، والبعد عن السعرات العالية.

- ابتعد عن الطعام الغني بالدهون أو السكريات لأنه يسبب العطش.


نصائح أخرى تساعدك على عدم الشعور بالحرارة الشديدة أو فقد السوائل مثل:

- تجنب المشي أو الجلوس في الشمس قدر الإمكان

- ارتداء الكاب عند الخروج في النهار

- تجنب الأعمال البدنية المرهقة

- الحرص على تهوية المطبخ خلال إعداد الطعام، لأن الحرارة تكون مرتفعة بسبب إشعال البوتجاز

- ارتداء ملابس خفيفة وقطنية لتناسب الموجة الحارة حتى لا يفقد الجسم مياه أكثر لتبريد نفسه

- الاستحمام في بداية أو منتصف اليوم لتقليل حرارة الجسم وفقد السوائل منه

اقرأ المزيد

كيف تتغلب على تأثير الشاي والقهوة في نهار رمضان؟

خطوات لتتغلب على الصداع والإرهاق بسبب الابتعاد عن الشاي والقهوة في نهار رمضان

 

1
0
0
0
0
0
0

شارك المقال