استقبل نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع البنات، الدكتور أحمد حسني، وفد كلية الجامعة الإسلامية ببهانج بماليزيا لبحث سبل التعاون وتوطيد العلاقات العلمية والثقافية.

وأكد حسني على دعم الأزهر للطلاب الوافدين، كما أنه ينظر لهم نظرة لا يقدرها إلا الأزهر فقط، حيث يراهم قوة للإسلام وحملة رايته في بلادهم المختلفة.

ووجه الوفد الماليزي الدعوة لرئيس الجامعة، الدكتور محمد المحرصاوي، لزيارة ولاية بهانج لتوطيد العلاقات العلمية والثقافية، وتفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين جامعة الأزهر وكلية الجامعة الإسلامية بماليزيا العام الماضي.

وضم الوفد الماليزي كلا من: رئيس كلية الجامعة الإسلامية، داتو يحيى زين العابدين، نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، الدكتور محمد زواوي، عضو هيئة التدريس بأصول الدين أسيوط والمعار لماليزيا، الدكتور محمد أحمد الشرباتي، الحاج أزهر الدين، الحاج رزالي، الأستاذ محمد صوفي والأستاذ سيف العزيزي.

اقرأ المزيد

تعليق رئيس جامعة الأزهر على احتجاز طلاب «الإيغور» في مصر

حاول «شبابيك» التواصل مع المحرصاوي وكان رده..





0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


طالب بكلية الإعلام، يُتابع أخبار طلاب الجامعات