نظمت كلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بالخانكة بمحافظة القليوبية، اليوم الثلاثاء، وقفة تضامنية مع ضحايا حادثة الواحات التي وقعت الجمعة الماضي، بحضور عميد الكلية ووكيلها وعدد من أهضاء هيئة التدريس.

وقضى 16 شرطيا بينهم 11 ضابطا، إثر إطلاق مسلحون النار على القوات التي تصم عناصر من الجيش والشرطة أثناء مداهمة مخبأهم بالقرب من الواحات البحرية، عند منطقة الكيلو 135 بطريق أكتوبر الواحات بحسب بيان وزارة الداخلية المصرية.

وكان رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد المحرصاوي، وجه كليات الجامعة بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الضحايا في المحاضرات خلال الأسبوع الدراسي الجاري.

وتضامن عدد من الجامعات المصرية، على مدار الأيام الماضية، مع ضحايا حادث الواحات البحرية.

وجاء تضامن الجامعات بين الوقوف لدقيقة حدادا على ارواح الضحايا، بحسب توجيهات وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبد الغفار، وأداء صلاة الغائب عليهم، وتعطيل الاحتفالات.

وأدى طلاب كلية الآداب بجامعة المنصورة صلاة الغائب الأحد، على ضحايا الحادث عقب صلاة الظهر بساحة الكلية، بمشاركة رئيس الجامعة، الدكتور محمد حسن القناوي، ونائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور أشرف عبد الباسط، وعدد من أعضاء هيئة التدريس.

وأصدر رئيس جامعة الفيوم، الدكتور خالد حمزة، وقف وتأجيل فعاليات كافة الأنشطة الطلابية بالجامعة لمدة ثلاثة أيام تضامنا مع ضحايا الحادث.

وفور وقوع الحادث أعلن رئيس جامعة حلوان، الدكتور ماجد نجم، إلغاء جميع احتفالات الجامعة لمدة أسبوع.

وبدأت محاضرات الجامعة الأحد الماضي بالوقوف دقيقة حداد على أرواح ضحايا الحادث طريق الواحات، وأدان رئيس الجامعة، الدكتور ماجد نجم، الأعمال الإرهابية التي قال إنها تهدف إلى زعزعة الوطن واستقراره، مقدما العزاء لأهالي الضحايا.

 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة