كتب: أسماء يوسف

أعلن عميد كلية اللغات والترجمة – جامعة الأزهر، الدكتور يوسف عامر، وجود عدد كبير من الأنشطة الطلابية التي تقوم بها الأقسام العلمية ورعاية الشباب بالكلية وهى عبارة عن أنشطة تثقيفية توعوية للطلاب، من خلال محاضرات تنظمها رعاية الشباب لتعريف الطلاب بالأفكار المغلوطة إضافة إلى دورات للتنمية البشرية لتنمية مهارات الطلاب واكتشافها.

وأوضح في تصريحات، لـ«شبابيك»، أن هناك وسائل تتبعها الكلية للقضاء على الأفكار المتطرفة، عن طريق التركيز في المقرارت الدراسية في مواجهة الفكر المغلوط والمتطرف، عن طريق تدريس مناهج بقسم الدراسات الإسلامية باللغات الأجنبية للطلاب وعقد المحاضرات والندوات التثقيفية.

وعن شكاوى شكاوى طلاب الكلية من تأخر اصدار الكارنيهات، أكدأ، الكلية أعدت كارنيهات للطلاب دون النظر إلى دفع المصروفات، قائلًا :«حتى الطالب الذي لم يتمكن من دفع المصروفات يأخذ الكارنية لأنه عند تخرجه لايمكنه الحصول على شهادة التخرج إلا بعد دفع المستحقات المالية للكلية وبناءا علية يتم صرف الكارنية لكل الطلاب  دون الإلتزام أو التقيد بدفع المصروفات الدراسية».

ونفى زيادة المصروفات الدراسية على طلاب الكلية للعام الدرسي 2017-2017.

وعن دور الكلية في نشر رسالة الأزهر الوسطية، قال إن لديه جولات توجه للدول الخارجية آخرها كان لدولة الهند، بتكليف من الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر للمشاركة في مؤتمر خاص بفرع منظمة خريجي الأزهر بالهند وكان يتحدث عن دور الأزهر في محاربة التطرف، فمنهج المؤسسة يقوم على الواسطية والاعتدال.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


منصة إعلامية تخاطب الشباب المصري