زار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار، موقع حادث سقوط أسانسير» مستشفى جامعة بنها، للوقوف علي أسباب الحادث، الذي أدى إلى مصرع 7 مواطنين.

وقدم رئيس جامعة بنها، الدكتور السيد القاضي، عرضًا عن الحادث، وما تم اتخاذه من اجراءات في مقدمتها تشكيل لجنه موسعة للوقوف على الأسباب الحقيقيه للحادث.

وأكد القاضي، في بيان له أن الجامعة لا تتستر على فساد أو فاسدين، مشيرًا إلى أن المستشفى الجامعي يقدم خدماته لعدد كبير من المرضي في محافظة القليوبية والمحافظات المجاوره.

كما أن الإمكانيات البشرية تعمل بالمستشفى ذات كفاءه عالية، لكن زيادة المترددين يؤثر على مرافق المستشفي ويجعلها تحتاج إلى التطوير والمراجعة المستمرة مما يلقي أعباء مالية كبيرة على ميزانية الجامعة.

وقال القاضي إنه سبق أن طلب تفعيل التعاون بين الجامعه ومستشفيات وزارة الصحه بالمحافظة، يتم تخفيف العبىء على مستشفيات الجامعة.

وأشار الوزير إلى أهمية التعاون بين الجامعة ومستشفيات وزارة الصحة من خلال مدها بأساتذة وأطباء من كليه الطب بجامعة بنها، مطالبا بمحاسبة المقصرين والمتسببين في وقوع الحادث ومواجهة مظاهر الإهمال.




 



0
0
0
0
0
0
0