فن البساطة هو أسلوب حياة ابتكره اليابانيون للوصول للمعادلة الصعبة «الجمال البسيط» الذي لا يحتاج الكثير من الأموال، وشراء مستحضرات التجميل والعناية بالشرية باهظة الثمن، فهناك الكثير من الخطوات التي تمكن أي امرأة في العالم لتحقيق هذه المعادلة بسهولة.

فالمرأة اليابانية على سبيل المثال تضع القليل جدا من مستحضرات التجميل، ومع ذلك تبدو أكثر إشراقا من غيرها، هذا ما تخبرنا به الكاتبة الفرنسية دومينك لورو في كتابها «فن البساطة» بعد أن قضت 20 عاما كاملة في اليابان.

فكيف يمكن تحقيق مبدأ البساطة للوصول للجمال المشرق دون تكلف؟

  • البساطة لجمال الجسم

هل تعلمين أن اليابانيين يهتمون بغسل أعينهم وأنوفهم بنفس الدرجة التي نهتم بها بمظهر أظافرنا؟

قد تبدو هذه المعلومة غريبة، ولكن عندما يغسل الواحد منا عينيه جيدا، فهذا يجعلها أكثر إشراقا –دون الكثير من المساحيق- ويحميها من الجفاف الذي تسببه الأجهزة الإلكترونية أو درجة الحرارة المرتفعة.

قد تكون هذه المعلومة غريبة على مجتمعاتنا، ولكن اليابانيون أدركوا أن الجمال الحقيقي في انسجام الجسم مع الطبيعة والاهتمام به وتنظيفه وتدليكه، وليس تغطية العيوب بمساحيق التجميل.

ليس الجمال في القيام بأعمال عادية تفوق العادة ولكن في القيام بأعمال عادية بطريقة تفوق العادة  
  • برنامج رياضي في المنزل

الطريقة التي نعيش بها حياتنا اليومية جعلت أجسادنا لا تعمل، فنحن نستيقظ من النوم لنتصفح هواتفنا المحمولة أو الحاسب الآلي، ثم نخرج من المنزل لنجلس أو حتى نقف طويلا في المواصلات ثم نذهب إلى العمل.

فعدم الحركة والنشاط يؤدي إلى ركود السموم في الجسم، ويضعف صحتك وأعضائك الداخلية، ويصيب العضلات بالتيبس، فنشعر بالتعب مع أقل مجهود، وتظهر آثار الإرهاق على وجوهنا وتصبح بشرتنا باهتة وتبدو أكبر من أعمارنا الحقيقية؛ مع أننا نقضي أغلب ساعات اليوم جالسين.

وإذا كان الحل هو ممارسة الرياضة بانتظام والتي تطرد السموم من الجسم، وتجعلنا أكثر إشراقًا وحيوية، لكن هذا لا يعني إنفاق الكثير من الأموال للاشتراك في الجيم أو الذهاب للنوادي الصحية.

 بل يمكن أن تضعي لنفسك برنامجا رياضيا في المنزل، بمعدل نصف ساعة في اليوم فقط، ولمدة أربعة أيام في الأسبوع، وهي المدة التي ستحقق مع الاستمرار نتيجة جيدة، ولن تشعري معها أنك تقتطعين الكثير من الوقت من يومك مما يؤثر على مسئولياتك الأخرى.

الميزة الأخرى في هذه التمارين أنها ستساعدك على تصفية ذهنك والتركيز في الحركات وعدم التفكير في المشاكل اليومية، وتخلص الجسم من التوتر والطاقة الزائدة.

  • البساطة في العناية بالبشرة


 

جميع ما نأكله وندخله إلى بطوننا ينعكس على بشرتنا، فالإرهاق الذي يبدو على وجوهنا والحبوب والتجاعيد الخفيفة، كلها نتيجة خلل داخل الجسم ناتج عن كثرة البهارات والدهون والأكلات الجاهزة والمعلبات التي تحتوي على مواد صناعية؛ فكل هذه السموم يتم إفرازها على الجلد الخارجي.

وحصولك على بشرة جميلة ونقية لا يتطلب الكثير من الأموال، بل استعيني بالوصفات الطبيعية، واهتمي بتدليك وجهك ومحيط العينين بالزيوت الطبيعية المجربة، حتى تزيدي نشاط الدورة الدموية التي تطرد السموم.

 وإذا كنت تعانين مشكلة كبيرة تتطلب شراء كريم أو ماسك معين، فاحرصي على الجودة والمستحضرات التي تحتوي على منتجات طبيعية وثبت فاعليتها حتى لو كنت ستدفعين أموالا أكثر.

ويجب أن تتناولي الأطعمة التي تزيد نضارة البشرة وتعالج عيوبها، وتطرد السموم من الجسم مثل الفواكه والخضراوات والأعشاب الطبيعية؛ وأيضا شرب كميات جيدة من المياه.

  • البساطة في العناية بالشعر

عندما تدخل أي امرأة إلى المحلات المتخصصة في العناية بالجسم، تجذبها بشدة المنتجات باهظة الثمن التي تمتلئ بها الأرفف بأغلفتها البراقة؛ لكن يجب أن تتذكري فورًا أن هذه المنتجات تمتلئ بالمواد الكميائية التي قد يكون ضررها أكثر مما تفيده، أو على الأقل لا تمنحك الفائدة المرجوة مقارنة بثمنها.

وفي المقابل اهتمي بالوسائل الطبيعية ليبدو شعرك بمظهر صحي، مثل تدليك فروة الرأس. إننا نميل إلى إهمال صحة جلد الرأس الذي يتشنج بسبب الضغط النفسي ويمنع نمو الشعر أو يسبب تساقطه، لذلك عليك بتدليكها باستمرار بالزيوت الطبيعية؛ وأن تبتعدي عن الأشياء التي تؤدي لجفاف الشعر مثل كثرة استخدام الشامبو أو حتى كثرة غسل الشعر بالمياه في غير الأوقات الرطبة أو الحارة.

هذا لا يعني ألا تدللي نفسك بشراء بعض مستحضرات الشعر، من وقت لآخر - وخصوصا التي تحتوي على منتجات طبيعية، لكن دون إسراف أو إهمال للعوامل الطبيعية  للعناية بشعرك.

  • فن البساطة في الميكب


 

كانت ترفع شعرها لأعلى وتزينة بربطة شعر جميلة، وتضع القليل من أحمر الشفاة والقليل من مساحيق التحميل على وجهها، ومع ذلك كانت أكثر جمالا وأناقة من غيرها، هكذا تصف لنا مؤلفة الكتاب إحدى السيدات التي تعتبر دليلا لكيفية تحقيق معادلة الجمال البسيط الصعبة.

فأنت لا تحتاجين لقضاء الكثير من الوقت أمام المرآة لتسريحة جميلة، أو وضع الكثير من مساحيق التجميل على وجهك، لتبدئين أكثر جمالا.

فالبساطة واستخدام الألوان الطبيعية، وطبقة خفيفة من مستحضرات التجميل على وجهك، سيسمح للمسام بتنفس الهواء ويحميك من مشاكل البشرة ومظهرها المرهق.

  • النوم سر الجمال البسيط

نعيش في عالم يدفعنا إلى السهر على وسائل التواصل الاجماعي، أو للحديث مع العائلة، أو لإتمام الواجبات المنزلية.

 لكن إهمال قسط وافر من النوم يسبب ظهور الهالات السوداء، والحبوب، والتجاعيد، وشحوب البشرة وجفافها، ولا تتعجبي عندما تعلمين أن قلة النوم تزيد الوزن لأنها تسبب اضطرابًا في الهرمونات، هذا بالإضافة إلى أن النوم يساعد على بناء الجسم لنفسه مرة أخرى والتخلص من السموم التي تفسد بشرتك.

ويمكنك قراءة كتاب «فن البساطة» لـدومينك لورو من هنا.




0
0
0
0
0
0
0