تلقى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار تقريرًا مقدماً من نائبه لشئون البحث  العلمي عصام خميس حول ترتيب الجامعات المصرية في التصنيف  البريطانى للتخصصات العلمية بالجامعات QS  الصادر لعام 2018.

وأشار التقرير إلى تقدم ترتيب 5 جامعات مصرية في 24 من التخصصات العلمية والأدبية المختلفة على مستوى العالم وهى جامعات القاهرة والإسكندرية وعين شمس والمنصورة والجامعة الأمريكية بالقاهرة AUC.

كما أوضح التقرير أن جامعة القاهرة شغلت مرتبة بالمدى من (101 إلى 150) في تخصصي الهندسة المعمارية والصيدلة، ومرتبة بالمدى (151 إلى 200) في الهندسة المدنية، وشغلت المرتبة 231 في تخصص الهندسة والتكنولوجيا، والمرتبة 239 في علوم الحياة، ومرتبة بالمدى من (201 إلى 250) في تخصصات الهندسة الكهربية والإلكترونية والقانون والزراعة.

وجاءت جامعة القاهرة في مرتبة بالمدى (251إلى 300) في تخصصات الطب والهندسة الكيميائية والميكانيكية واللغويات وعلوم الطيران وإدارة الأعمال، ومرتبة بالمدى (301 إلى 350) في العلوم البيولوجية وعلوم الحاسب الآلي والكيمياء، واحتلت الجامعة مرتبة بالمدى (351 إلى 400) في الرياضيات وعلوم الفيزياء والفلك، والمرتبة 349 في العلوم الإنسانية والآداب، والمرتبة 392 في العلوم الاجتماعية، والمرتبة (400) في العلوم الأساسية.

بيما جاءت جامعة الإسكندرية مرتبة بالمدى (151 إلى 200) في الصيدلة، ومرتبة بالمدى (201 إلى 251) في العلوم الزراعية، ومرتبة بالمدى (251 إلى 300) في الهندسة الكهربية والإلكترونية، واحتلت المرتبة 318 في الهندسة والتكنولوجيا، ومرتبة بالمدى (351 إلى 400) في علوم الطب، ومرتبة بالمدى (401 إلى 451) في علوم الحياة.

التقرير  ذكر أنجامعة عين شمس جاءت في المرتبة 392 في تخصص الهندسة والتكنولوجيا، ومرتبة بالمدى (351 إلى 400) في الطب، ومرتبة بالمدى (401 إلى 451) في تخصص علوم الحياة.
وجاءت مرتبة المنصورة في مرتبة بالمدى (451 إلى 500) في علوم الطب.

أما الجامعة الأمريكية بالقاهرة جاءت في مرتبة بالمدى (51 إلى 100) في تخصص علم اللاهوت، ومرتبة بالمدى (151 إلى 200) بالهندسة المعمارية، ومرتبة بالمدى (201 إلى 250) في إدارة الأعمال واللغات الحديثة، والمرتبة 289 في الآداب والعلوم الانسانية، والمرتبة 385 في العلوم الاجتماعية، واحتلت الجامعة مرتبة بالمدى (351 إلى 400) في علوم الطيران، ومرتبة بالمدى (451 إلى 500) في تخصص الهندسة والتكنولوجيا.
 




0
0
0
0
0
0
0